أفراسيانت - إعادة تشغيل مطار صنعاء برحلات مشروطة
 
     
الإثنين، 21 آب/أغسطس 2017 21:40
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


القدس - افراسيانت - اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قبل قليل، الشيخ نور الدين الرجبي بعد الاعتداء عليه بصورة وحشية قرب باب الأسباط، أحد أبواب القدس القديمة.


ويعمل الشيخ الرجبي إماما وخطيبا في مساجد مدينة القدس المحتلة.

 

 

 

 

 

 

 

 


 


غزة - افراسيانت - توغلت آليات عسكرية إسرائيلية، صباح اليوم الخميس، بشكل محدود في أراضي المواطنين شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.


وأفاد شهود عيان ، بأن 5 جرافات عسكرية، بالإضافة إلى آلية عسكرية واحدة، توغلت بشكل محدود لعشرات الأمتار في أراضي المواطنين شرق بلدة خزاعة إلى الشرق من خانيونس، وسط عمليات تجريف وإطلاق نار بشكل متقطع تجاه الأراضي الزراعية القريبة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 


افراسيانت - اعتقلت قوات الاحتلال، فجر وصباح اليوم الخميس، 23 مواطنًا، من أنحاء الضفة الغربية والقدس.


وقال متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، بأن القوات الإسرائيلية اعتقلت الليلة الماضية 15 مقدسيًا في عدة مناطق من المدينة.


وأشار المتحدث إلى أن عمليات الاعتقال تركزت في أحياء وادي الجوز ورأس العامود، وبيت حنينا.


وقال بأنه تم نقل المعتقلين للتحقيق، وسيتم عرضهم للمحكمة لضمان حبسهم احتياطيا على ذمة التحقيقات.


ولفت إلى أن قواته اعتقلت حتى صباح اليوم 50 مقدسيا خلال الأسبوعين الأخيرين، بزعم إلقائهم الحجارة والزجاجات الحارقة والمفرقعات.


وذكر أنه تم تمديد اعتقال 31 منهم، مشيرا إلى أنه تم تقديم لوائح اتهام ضد تسعة منهم، و19 لا زال يتم إعداد لوائح اتهام ضدهم.


كما اعتقلت قوات الجيش 8 مواطنين من عدة مناطق في الضفة الغربية.


وحسب متحدث عسكري إسرائيلي، فإن جميع المعتقلين من المطلوبين لقوات الأمن. مشيرا إلى أنه تم نقلهم للتحقيق معهم.

 

 

 

 

 

 

 

 

 


نابلس - افراسيانت - اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم الاربعاء، 8 مواطنين بينهم النائب عن كتلة التغيير والإصلاح، حسني البوريني، بعد اقتحامها عدة مناطق في نابلس.


وبحسب مصادر محليّة، اقتحم جنود الاحتلال بلدة عصيرة الشمالية، شمال نابلس، واعتقلوا النائب البوريني، إضافة إلى: مناضل سعاده، ضرار حمادنة، أدهم الشولي، وجميعهم من الأسرى السابقين.


كما جرى اقتحام قرية طلوزة، شمال المدينة واعتقال المواطنين عمر دراوشة، رياض صلاحات. أمّا في قرية قريوت (جنوبًا) فتم اعتقال محمد طارق عودة، وإسلام مجلي عيسى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 


رام الله - افراسيانت - اقتحمت سلطات الاحتلال فجر اليوم برج فلسطين بمدينة رام الله .


وافاد شهود عيان ان قوة كبيرة من جيش الاحتلال تواجدت بالطابق التاسع للبرج، حيث توجد شركة بال ميديا للانتاج .


واضاف الشهود، انه سمع دوي اطلاق نار وانفجار بالمكان .

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 


صنعاء - افراسيانت - كشفت مصادر دبلوماسية غربية أنّ اتصالات تجري الآن بين كلّ الأطراف المعنية بالأزمة اليمنية من أجل إعادة فتح مطار صنعاء المقفل منذ مارس عام 2015.


وقالت إن الهدف من السماح بإعادة تشغيل المطار في سياق شروط معيّنة هو تخفيف المعاناة الإنسانية في العاصمة اليمنية. وتسبّب في هذه المعاناة أساسا استيلاء الحوثيين (أنصارالله) على المدينة في سبتمبر 2014 وتعطيلهم كلّ المؤسسات الحكومية والخدمية إثر إصرارهم على وضع اليد على الدولة اليمنية وتحويلها جرما يدور في الفلك الإيراني.


وذكرت هذه المصادر أن الدول الأوروبية باتت تعي تماما أن الوضع في صنعاء لم يعد يطاق، خصوصا بعد انتشار وباء الكوليرا فيها وتعذّر إرسال المصابين إلى المستشفيات التي لم تعد قادرة على استيعاب المرضى بغض النظر عن نوع الأمراض التي يعانون منها أو طبيعة إصاباتهم.


وأوضحت أن من بين الأفكار التي تجري مناقشتها حاليا بين المعنيين بالأزمة، بمن فيهم الولايات المتّحدة، الإتيان بجهة محايدة تؤمن اتخاذ إجراءات معيّنة ذات طابع أمني في المطار وحصر الرحلات بين صنعاء وكلّ من القاهرة وعمّان.


وأشارت إلى أن من بين الأسباب التي تحول دون استقبال المزيد من المرضى في مستشفيات صنعاء كثرة الإصابات في صفوف المقاتلين الذين يعطيهم “أنصارالله” أفضلية دخول المستشفيات.
وذكرت المصادر أن إعادة تشغيل المطار لن تسمح بنقل مرضى ومصابين إلى مصر والأردن لمعالجتهم هناك، بل ستتيح أيضا وصول أدوية تبدو المدينة في حاجة شديدة إليها في ضوء الانتشار السريع لوباء الكوليرا.


وأدّى وباء الكوليرا حتّى الآن إلى وفاة ما يزيد على مئتي شخص، فيما يقدّر عدد المصابين بالوباء بالآلاف.


ومعروف أنه في الإمكان معالجة المصاب بالكوليرا في حال توفّر الأدوية اللازمة وحدّ أدنى من شروط النظافة في مدينة باتت تفتقر إلى كلّ شيء، بما في ذلك المياه النظيفة، فضلا عن استحالة الحصول على الأدوية والرعاية الصحية.


وتترافق الاتصالات من أجل إعادة تشغيل مطار صنعاء مع مساع تبذل من أجل إيجاد هدنة في شهر رمضان.


كذلك، تبذل جهود تستهدف التوصل إلى تسوية تضمن خروج الحوثيين من ميناء الحديدة الذي يسيطرون عليه.


وقالت المصادر الأوروبية إن مثل هذه التسوية ستضمن تفادي معركة عسكرية في الحديدة من جهة وتؤمن دخول مساعدات إنسانية إلى مناطق يمنية عدّة لا تعاني من الأمراض فقط، خصوصا بين المواليد، بل من انتشار الجوع أيضا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

أخبار الرياضة

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

2720  زائر على الموقع

 

 
   
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology

 

 

English  |  عربي

 


صنعاء - افراسيانت - كشفت مصادر دبلوماسية غربية أنّ اتصالات تجري الآن بين كلّ الأطراف المعنية بالأزمة اليمنية من أجل إعادة فتح مطار صنعاء المقفل منذ مارس عام 2015.


وقالت إن الهدف من السماح بإعادة تشغيل المطار في سياق شروط معيّنة هو تخفيف المعاناة الإنسانية في العاصمة اليمنية. وتسبّب في هذه المعاناة أساسا استيلاء الحوثيين (أنصارالله) على المدينة في سبتمبر 2014 وتعطيلهم كلّ المؤسسات الحكومية والخدمية إثر إصرارهم على وضع اليد على الدولة اليمنية وتحويلها جرما يدور في الفلك الإيراني.


وذكرت هذه المصادر أن الدول الأوروبية باتت تعي تماما أن الوضع في صنعاء لم يعد يطاق، خصوصا بعد انتشار وباء الكوليرا فيها وتعذّر إرسال المصابين إلى المستشفيات التي لم تعد قادرة على استيعاب المرضى بغض النظر عن نوع الأمراض التي يعانون منها أو طبيعة إصاباتهم.


وأوضحت أن من بين الأفكار التي تجري مناقشتها حاليا بين المعنيين بالأزمة، بمن فيهم الولايات المتّحدة، الإتيان بجهة محايدة تؤمن اتخاذ إجراءات معيّنة ذات طابع أمني في المطار وحصر الرحلات بين صنعاء وكلّ من القاهرة وعمّان.


وأشارت إلى أن من بين الأسباب التي تحول دون استقبال المزيد من المرضى في مستشفيات صنعاء كثرة الإصابات في صفوف المقاتلين الذين يعطيهم “أنصارالله” أفضلية دخول المستشفيات.
وذكرت المصادر أن إعادة تشغيل المطار لن تسمح بنقل مرضى ومصابين إلى مصر والأردن لمعالجتهم هناك، بل ستتيح أيضا وصول أدوية تبدو المدينة في حاجة شديدة إليها في ضوء الانتشار السريع لوباء الكوليرا.


وأدّى وباء الكوليرا حتّى الآن إلى وفاة ما يزيد على مئتي شخص، فيما يقدّر عدد المصابين بالوباء بالآلاف.


ومعروف أنه في الإمكان معالجة المصاب بالكوليرا في حال توفّر الأدوية اللازمة وحدّ أدنى من شروط النظافة في مدينة باتت تفتقر إلى كلّ شيء، بما في ذلك المياه النظيفة، فضلا عن استحالة الحصول على الأدوية والرعاية الصحية.


وتترافق الاتصالات من أجل إعادة تشغيل مطار صنعاء مع مساع تبذل من أجل إيجاد هدنة في شهر رمضان.


كذلك، تبذل جهود تستهدف التوصل إلى تسوية تضمن خروج الحوثيين من ميناء الحديدة الذي يسيطرون عليه.


وقالت المصادر الأوروبية إن مثل هذه التسوية ستضمن تفادي معركة عسكرية في الحديدة من جهة وتؤمن دخول مساعدات إنسانية إلى مناطق يمنية عدّة لا تعاني من الأمراض فقط، خصوصا بين المواليد، بل من انتشار الجوع أيضا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أفراسيانت .. جميع الحقوق محفوظة 2016