أفراسيانت - التصدي للدول التي تمول التنظيمات الارهابية في افريقيا
 
     
الأربعاء، 21 تشرين2/نوفمبر 2018 10:34
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


افراسيانت - اعتقلت قوات عسكرية إسرائيلية، فجر وصباح اليوم الاثنين، 13 مواطنا من عدة مناطق في الضفة الغربية.


وأفاد متحدث عسكري، بأن غالبية المعتقلين في الضفة "مطلوبون" لأجهزة الأمن وتم نقلهم للتحقيق معهم من قبل ضباط جهاز "الشاباك".

 

 

 

 

 

 

 



 


غزة - افراسيانت - أصيب مواطن اليوم السبت، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، شرق مدينة خانيونس، جنوب قطاع غزة.


وأفادت وكالة الأنباء الرسمية نقلاً عن المستشفى الأوروبي جنوب القطاع، بأن جنود الاحتلال المتمركزين خلف السواتر الترابية شرق بلدة خزاعة شرق خان يونس، أطلقوا الرصاص الحي صوب أحد المواطنين لدى اقترابه من السياج الحدودي شرق البلدة، ما أدى إلى إصابته برصاصة في البطن، ووصفت حالته بالمستقرة.


واستشهدت مساء أمس الجمعة، المواطنة المسعفة رزان أشرف النجار (21 عامًا) جراء إصابتها برصاص الاحتلال، خلال عملها بإنقاذ وإسعاف الجرحى والمصابين المشاركين في الجمعة العاشرة لمسيرات العودة شرق خان يونس، إضافة إلى إصابة 100 آخرين بينهم 40 بالرصاص الحي والرصاص المتفجر على امتداد الشريط الحدودي شرق القطاع.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



 


افراسيانت - أعلنت هيئة كسر الحصار عن قطاع غزة أن السلطات الإسرائيلية أفرجت عن ركاب "سفينة الحرية" الفلسطينية جميعا باستثناء قبطانها.


وكتب المتحدث باسم الهيئة أدهم أبو سلمية في تغريدة على حسابه في موقع "تويتر": "السلطات الإسرائيلية أفرجت عن جميع ركاب سفينة الحرية باستثناء قبطانها ونائبه وأحد المصابين"، مضيفا أن الهيئة تتابع مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر أوضاع المحتجزين الثلاثة".


ثم عاد أبو سلمية ليؤكد في تغريدة أخرى أن السلطات الإسرائيلية أفرجت عن الراكبين الآخرين وهم الجريح المقعد رائد خليل ديب، ومساعد القبطان محمد العامودي، فيما لا يزال قبطان السفينة سهيل العامودي معتقلا لدى الجانب الإسرائيلي.


وكانت السفينة الفلسطينية قد أبحرت من ميناء غزة صباح أمس الثلاثاء، باتجاه ميناء ليماسول في قبرص، وكسرت حاجز الـ 9 أميال المفروض من قبل إسرائيل كحد أقصى يمكن للغزيين الوصول إليه، قبل أن تعترضها البحرية الإسرائيلية وتعيدها أدراجها وتحتجز كل من كانوا عليها.
 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - قالت وزارة الصحة في قطاع غزة، إن مواطناً استُشهد، وأصيب آخر بجروح حرجة، جراء قصف مدفعي إسرائيلي استهدف نقطة رصد للمقاومة شرق خان يونس، صباح اليوم الأحد.


وقال جيش الاحتلال الاسرائيلي في بيان، إن القصف استهدف مقاومين اثنين حاولا التسلل من السياج الحدودي.


وكان الجيش الاسرائيلي قد أغار بالطائرات الليلة الماضية على عدة أهداف غرب رفح، ردا على تسلل عدد من الشبان لموقع عسكري اسرائيلي بعد تجاوزهم السياج الفاصل قرب المغازي.
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - قتل 5 أشخاص وجرح 4 آخرون على الأقل في تفجير انتحاري استهدف مقر الاستخبارات الأفغانية في العاصمة كابل صباح اليوم، حسبما أكدت الشرطة الأفغانية.


وأضافت الشرطة أن حصيلة الضحايا مرشحة للارتفاع.


وأفادت مصادر إعلامية بوقوع انفجار آخر قرب موقع الهجوم الأول وبعد وقت وجيز، أسفر عن إصابة عدد من المدنيين، بينهم صحفيون ورجال طوارئ وصلوا إلى المكان لمساعدة الضحايا.

 

 

 

 

 

 

 

 


نتطلع جميعا لمستقبل للقارة الافريقية يتناسب مع نضالات شعوبها في نيل الاستقلال والحرية


ماعت تناقش اوضاع حقوق الانسان في افريقيا داخل مجلس حقوق الانسان


افراسيانت - عقدت مؤسسة ماعت والتحالف الدولي للسلام والتنمية ندوة بعنوان " حقوق الانسان في افريقيا ودور لجنة الانسان و الشعوب " على هامش اعمال الدورة 39 لمجلس حقوق الانسان. حيث دارت الندوة حول سعي الدول الأفريقية منذ الحصول على استقلالها لمحاولة إيجاد إطار عام يحيط بمنظومة حقوق الإنسان.  وناقشت الندوه اهم الانتهاكات المتعلقة بحقوق الانسان فى القاهرة الأفريقية.


اوضح ايمن عقيل في كلمته ان تأسيس اللجنة الافريقية لم يساهم بفاعلية في إزالة انتهاكات حقوق الإنسان والشعوب من المشهد السياسي الأفريقي. وركز بشكل اساسي على قضية اللاجئين والمهاجرين حيث ان هناك  أكثر من 18 مليون  لاجئ افريقي  مسجلين في المفوضية السامية لشئون اللاجئين. وكذلك قضية الإتجار بالبشر هي الأخرى تعد واحدة من الشواغل الحقوقية المريرة، فلا تزال القارة السمراء تعاني الهجرة غير الشرعية واستغلال الأفراد والمتاجرة بهم كعمال بمقابل ضئيل جدا . كما تناول ايضا وضع المرأة الافريقية في كلمته والتهميش الذي تعاني منه في معظم الدول الافريقية. وذكر انه من اكبر التحديات التي تواجه القارة الافريقية هو الفساد المالي الذي ينتشر في أفريقيا .


وكذلك استعرض عقيل التحديات التى تواجه لجنه حقوق الانسان في القيام   بدورها والتي من اهمها التمويل وتعاون  الدول ووجود اليات  لتنفيذ قرارات اللجنة


وتحدث د. محمد اسماعيل عن منظور اخر لحقوق الانسان وهو حق الانسان في العيش في بيئة نظيفة . وابرز الانتهاكات الكبيرة التي يتعرض لها الشعب الافريقي نتيجة للتلوث و المخاطر البيئية التي يعيش فيها حيث ناشد أنظمة الدول الصناعية الكبري التي تمثل السبب الرئيسي في الأزمة وكافة الدول علي مستوي العالم أن تتخذ تدابير تشريعيه تتسق وكافة المعاهدات والمواثيق الدولية التي تتعلق بالحق في بيئة نظيفة وفق لما ورد في اتفاقيات المناخ المتعددة وذلك لمواجهة الأثار المترتبة علي تلوث البيئة خاصة تلك التي تحدث في المناطق الحدودية والتي تثير نزاعات وحروب وتؤدي إلي ارتفاع معدلات الهجرة الغير شرعية مما يعرض المهاجرين و المحليين للأخطار.


قدمت مؤسسة ماعت عدد من التوصيات في نهاية الندوة أبرزها تمثل في تعديل وضعية المنظمات غير الحكومية في لجنة حقوق الانسان والشعوب بما يسمح لها بالقيام بدور مؤثر لتحقيق وتعزيز حقوق الإنسان وليس مجرد متفرج ومشاهد. وذلك من خلال إيجاد ألية تسمح لها بالتعليق على التقارير الدورية للدول،.


ووضع حد للتدخلات الخارجية فى شئون القارة افريقيا والتصدي للحكومات التي ترعى وتمول التنظيمات الارهابية في اكثر من دولة بأفريقيا وتهدد الاستقرار والامن خاصة في منطقة البحر الاحمر والقرن الافريقي. 

 

 

 

 

 

 

 

 

يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

12964  زائر على الموقع

 

 
   
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology

 

 

English  |  عربي

 


نتطلع جميعا لمستقبل للقارة الافريقية يتناسب مع نضالات شعوبها في نيل الاستقلال والحرية


ماعت تناقش اوضاع حقوق الانسان في افريقيا داخل مجلس حقوق الانسان


افراسيانت - عقدت مؤسسة ماعت والتحالف الدولي للسلام والتنمية ندوة بعنوان " حقوق الانسان في افريقيا ودور لجنة الانسان و الشعوب " على هامش اعمال الدورة 39 لمجلس حقوق الانسان. حيث دارت الندوة حول سعي الدول الأفريقية منذ الحصول على استقلالها لمحاولة إيجاد إطار عام يحيط بمنظومة حقوق الإنسان.  وناقشت الندوه اهم الانتهاكات المتعلقة بحقوق الانسان فى القاهرة الأفريقية.


اوضح ايمن عقيل في كلمته ان تأسيس اللجنة الافريقية لم يساهم بفاعلية في إزالة انتهاكات حقوق الإنسان والشعوب من المشهد السياسي الأفريقي. وركز بشكل اساسي على قضية اللاجئين والمهاجرين حيث ان هناك  أكثر من 18 مليون  لاجئ افريقي  مسجلين في المفوضية السامية لشئون اللاجئين. وكذلك قضية الإتجار بالبشر هي الأخرى تعد واحدة من الشواغل الحقوقية المريرة، فلا تزال القارة السمراء تعاني الهجرة غير الشرعية واستغلال الأفراد والمتاجرة بهم كعمال بمقابل ضئيل جدا . كما تناول ايضا وضع المرأة الافريقية في كلمته والتهميش الذي تعاني منه في معظم الدول الافريقية. وذكر انه من اكبر التحديات التي تواجه القارة الافريقية هو الفساد المالي الذي ينتشر في أفريقيا .


وكذلك استعرض عقيل التحديات التى تواجه لجنه حقوق الانسان في القيام   بدورها والتي من اهمها التمويل وتعاون  الدول ووجود اليات  لتنفيذ قرارات اللجنة


وتحدث د. محمد اسماعيل عن منظور اخر لحقوق الانسان وهو حق الانسان في العيش في بيئة نظيفة . وابرز الانتهاكات الكبيرة التي يتعرض لها الشعب الافريقي نتيجة للتلوث و المخاطر البيئية التي يعيش فيها حيث ناشد أنظمة الدول الصناعية الكبري التي تمثل السبب الرئيسي في الأزمة وكافة الدول علي مستوي العالم أن تتخذ تدابير تشريعيه تتسق وكافة المعاهدات والمواثيق الدولية التي تتعلق بالحق في بيئة نظيفة وفق لما ورد في اتفاقيات المناخ المتعددة وذلك لمواجهة الأثار المترتبة علي تلوث البيئة خاصة تلك التي تحدث في المناطق الحدودية والتي تثير نزاعات وحروب وتؤدي إلي ارتفاع معدلات الهجرة الغير شرعية مما يعرض المهاجرين و المحليين للأخطار.


قدمت مؤسسة ماعت عدد من التوصيات في نهاية الندوة أبرزها تمثل في تعديل وضعية المنظمات غير الحكومية في لجنة حقوق الانسان والشعوب بما يسمح لها بالقيام بدور مؤثر لتحقيق وتعزيز حقوق الإنسان وليس مجرد متفرج ومشاهد. وذلك من خلال إيجاد ألية تسمح لها بالتعليق على التقارير الدورية للدول،.


ووضع حد للتدخلات الخارجية فى شئون القارة افريقيا والتصدي للحكومات التي ترعى وتمول التنظيمات الارهابية في اكثر من دولة بأفريقيا وتهدد الاستقرار والامن خاصة في منطقة البحر الاحمر والقرن الافريقي. 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أفراسيانت .. جميع الحقوق محفوظة 2016