أفراسيانت - نادي الاسير يوثق أبرز أحداث الحركة الأسيرة الاسبوع الماضي
 
     
الخميس، 29 حزيران/يونيو 2017 17:53
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


نابلس - افراسيانت - اقتحم مئات المستوطنين المتطرفين، فجر اليوم الخميس، "قبر يوسف" في مدينة نابلس، بحماية قوة كبيرة من جيش الاحتلال، بدعوى اقامة صلوات تلمودية فيه.


ودفعت قوات الاحتلال بتعزيزات كبيرة الى المنطقة وأغلقت المنطقة الشرقية من المدينة ومحيط مخيم بلاطة المجاور، ونصبت الحواجز العسكرية وذلك لتأمين الحماية للمستوطنين الذين نقلتهم حافلات عبر حاجز بيت فوريك شرق المدينة مرورا بشارعي "الحسبة" و"عمان".


وتحدث شهود عيان عن اندلاع مواجهات، حيث رشق شبان وفتية فلسطينيون قوة الحماية الاسرائيلية بالحجارة، وأغلقوا الشوارع المحيطة بالاطارات المشتعلة، فيما أطلق الجنود الإسرائيليون الرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق.


حشود للمستوطنين جنوب نابلس


هذا وقد احتشد ما بين 500-600 مستوطن على الطريق العام نابلس- رام الله، وتحديدا على حاجز زعترة العسكري جنوب المحافظة.


وذكرت وكالة الانباء الرسمية، أن المستوطنين اعتلوا عددا من حافلات النقل العام، وتجمعوا في رتل طويل في مسلك الطريق المتوجه إلى نابلس، تحت حراسة من جيش الاحتلال والشرطة الإسرائيلية.


وأشار إلى أن التواجد المكثف للمستوطنين وقوات الاحتلال تسبب بتشويش حركة تنقل المواطنين.

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - أصيب فجر اليوم الأربعاء، عدد من المواطنين بالاختناق والاغماء خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في مخيم الدهيشة للاجئين، ببيت لحم.


وقالت مصادر محليّة , إن مواجهات عنيفة اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال على أطراف مخيم الدهيشة، أطلق خلالها الجنود الرصاص الحيّ، وقنابل الغاز باتجاه منازل المواطنين، ما أوقع العديد من الإصابات بالاختناق والإغماء.


واقتحمت قوة عسكرية عدة محال تجارية ومنازل للمواطنين في مخيم الدهيشة، وصادر الجنود تسجيلات كاميرات المراقبة الخاصة.


كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة تقوع وقرية مراح رباح جنوب شرق بيت لحم، وداهموا منازل عدد من المواطنين وعبثوا في محتوياتها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


بيت لحم - افراسيانت - اصيب فجر اليوم الثلاثاء، عدد من المواطنين بالرصاص المغلف بالمطاط والاختناق خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في عدة مناطق بمحافظة بيت لحم.


وقالت مصادر طبية وامنية ، إن 3 شبان اصيبوا بالرصاص المغلف بالمطاط خلال مواجهات عنيفة مع جنود الاحتلال الذين اقتحموا اطراف مخيم الدهيشة.


واستمرت المواجهات لعدة ساعات، اطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي والقنابل المسيلة للدموع باتجاه منازل المواطنين في المخيم مما اوقع عدة اصابات بالاختناق والاغماء تمت معالجتها ميدانيا.


وفي الوقت نفسه، اعتدى جنود الاحتلال على افراد من عائلة البلعاوي من المخيم بالضرب المبرح وجرى اعتقال الشاب شهريار البلعاوي.


واصيب عدد من المواطنين بالاختناق والاغماء خلال مواجهات بين شبا وجنود الاحتلال في حي وادي شاهين وشارع الصف وسط بيت لحم، وتم اعتقال الشاب فراس اليمني من شارع الصف واقتياده لجهة مجهولة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 


بيت لحم - افراسيانت - اصيب فجر اليوم السبت، عدد من المواطنين بالرصاص المغلف بالمطاط والاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الاسرائيلية في عدة مناطق من بيت لحم.


وأفاد مصدر امني وشهود عيان ، بأن شابا على الاقل اصيب بالرصاص المغلف بالمطاط في منطقة البطن كما اصيب آخرون بالاختناق والاغماء خلال مواجهات مع جيش الاحتلال بمحيط مسجد عثمان بن عفان في جبل "هندازة"، شرق بيت لحم.


كما اندلعت مواجهات عنيفة بين شبان وجنود الاحتلال في عدة مناطق من مدينة بيت لحم نفسها، اطلق خلالها الجنود الرصاص المغلف بالمطاط والقنابل المسيلة للدموع باتجاه منازل المواطنين مما اوقع عدة اصابات بالاختناق والاغماء تمت معالجتها ميدانيا، كما تضررت عدة مركبات خاصة.


واعتقل جنود الاحتلال كل من الاخوين احمد وصالح سالم عويضة عبيات، والشاب محمد علي خلف عويضة وجميعهم من جبل هندازة شرق بيت لحم.


وخلال الاسابيع القليلة الماضية، شهدت مناطق الريف الشرقي من محافظة بيت لحم، حملة اعتقالات ومداهمات ليلية استهدفت العشرات من منازل المواطنين فضلا عن عمليات التنكيل بالاهالي والاعتداء عليهم وتوزيع اخطارات تهديدية بحجة البحث عن مطلوبين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


مانيلا - افراسيانت - اقتحم مسلحون موالون لتنظيم داعش بلدة في جنوب الفلبين في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء واحتلوا مدرسة بها.


واقتحم أعضاء من حركة بانجسامورو الإسلامية بلدة بيكاويان وسيطروا على مدرسة، واحتجز المسلحون عددا من الرهائن من داخل المدرسة، بينما اندلعت اشتباكات بين الحركة المسلحة وقوات الأمن، وفقا لوسائل إعلام محلية.


وقالت الشرطة المحلية إن عددا من السكان احتجزوا رهائن أيضا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - وثقت جمعية نادي الأسير الفلسطيني، أبرز أحداث الحركة الأسيرة في الفترة الواقعة، من الثاني حتى السادس من نيسان، وسجل خلالها (77) حالة اعتقال في الضفة، كان من بينهم على الأقل عشرة أطفال.


ووفق التقرير، أصدرت سلطات الاحتلال بحق (46) أسيراً، أوامر اعتقال إداري، منهم (14) أمر اعتقال إداري جديد، وكان من ضمنهم أمر بحق النائب في المجلس التشريعي محمد إسماعيل الطل.


وأصدرت المحكمة العليا للاحتلال قراراً رفضت فيه الالتماس الذي قُدم باسم الأسير الإداري محمد أحمد النجار، ضد قرار المحكمة العسكرية التي ثبتت أمر اعتقاله الإداري لمدة أربعة شهور. فيما أصدرت المحكمة قرارات جوهرية بحيث تكون أوامر اعتقال الإداري الصادرة نهائية بحق ثلاثة أسرى وهم: سليمان نصار، عفيف عواودة، ومصطفى صافي، إضافة إلى الأسير رأفت شلش، حيث اُصدر قرار جوهري بحقه، ومن المفترض أن يُفرج عنه في تموز العام الجاري، علماً أنه خاض إضراباً عن الطعام ضد اعتقاله الإداري استمر لمدة عشرة أيام.


وفي نفس السياق، أصدرت محاكم الاحتلال أحكاماً بالسجن الفعلي على عدد من الأسرى كان أبرزهم، الأسير محمد جميل كفاية من محافظة رام الله والبيرة، الذي حُكم عليه بالسجن الفعلي (16) عاماً، وغرامة بقيمة مليون شيقل.


كما خاض عدد من الأسرى إضرابات عن الطعام، كان منهم الأسير محمود سعادة، من بلدة حوارة في محافظة نابلس، والذي علقه بعد اتفاق يقضي بنقله من معتقل "الجلمة"، والبت في قضيته خلال الأسبوع القادم، كما وخاض الأسير كفاح قزمار من طولكرم إضراب عن الطعام استمر لعدة أيام في سجن "عوفر"، إضافة إلى الأسير فؤاد بشارات من طوباس الذي يواصل إضرابه عن الطعام وفقاً لعائلته، منذ تاريخ 28 آذار/ مارس 2017، ضد اعتقاله الإداري.


ووثق نادي الأسير الفلسطيني، عملية اعتداء بالضرب المبرح نفذتها قوات الاحتلال بحق ثلاثة أسرى من محافظتي الخليل وبيت لحم، وذلك أثناء عملية اعتقالهم، وهم: إبراهيم خليل ابو دية، ومنتصر عبد الحميد زعاقيق، وصابر يحيى العمور.


هذا واعتدت قوات القمع على الأسرى في قسم (14) في سجن "نفحة"، بعد أن اقتحمت غرفة رقم (93).


وقال النادي إن سلطات الاحتلال تعتقل في سجونها (300) طفل فلسطيني، بينهم (14) فتاة قاصر، وقد وثق نادي الأسير الفلسطيني، عدداً من الانتهاكات التي تنفذها سلطات الاحتلال بحقهم منها: اعتقالهم ليلاً، الاعتداء عليهم بالضرب المبرح متعمدين القيام بذلك أمام ذويهم، إطلاق النار عليهم قبل عملية اعتقالهم واقتيادهم وهم مكبلي الأيدي والأرجل ومعصوبي الأعين، المماطلة بإعلامهم أن لديهم الحق بالمساعدة القانونية، تعرضهم للتحقيق دون وجود ذويهم بما يرافق ذلك من عمليات تعذيب نفسي وجسدي، إضافة إلى انتزاع الاعترافات منهم وإجبارهم على التوقيع على أوراق دون معرفة مضمونها.

 

 

 

 

 

 

 

يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

2685  زائر على الموقع

 

 
   
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology

 

 

English  |  عربي

 


افراسيانت - وثقت جمعية نادي الأسير الفلسطيني، أبرز أحداث الحركة الأسيرة في الفترة الواقعة، من الثاني حتى السادس من نيسان، وسجل خلالها (77) حالة اعتقال في الضفة، كان من بينهم على الأقل عشرة أطفال.


ووفق التقرير، أصدرت سلطات الاحتلال بحق (46) أسيراً، أوامر اعتقال إداري، منهم (14) أمر اعتقال إداري جديد، وكان من ضمنهم أمر بحق النائب في المجلس التشريعي محمد إسماعيل الطل.


وأصدرت المحكمة العليا للاحتلال قراراً رفضت فيه الالتماس الذي قُدم باسم الأسير الإداري محمد أحمد النجار، ضد قرار المحكمة العسكرية التي ثبتت أمر اعتقاله الإداري لمدة أربعة شهور. فيما أصدرت المحكمة قرارات جوهرية بحيث تكون أوامر اعتقال الإداري الصادرة نهائية بحق ثلاثة أسرى وهم: سليمان نصار، عفيف عواودة، ومصطفى صافي، إضافة إلى الأسير رأفت شلش، حيث اُصدر قرار جوهري بحقه، ومن المفترض أن يُفرج عنه في تموز العام الجاري، علماً أنه خاض إضراباً عن الطعام ضد اعتقاله الإداري استمر لمدة عشرة أيام.


وفي نفس السياق، أصدرت محاكم الاحتلال أحكاماً بالسجن الفعلي على عدد من الأسرى كان أبرزهم، الأسير محمد جميل كفاية من محافظة رام الله والبيرة، الذي حُكم عليه بالسجن الفعلي (16) عاماً، وغرامة بقيمة مليون شيقل.


كما خاض عدد من الأسرى إضرابات عن الطعام، كان منهم الأسير محمود سعادة، من بلدة حوارة في محافظة نابلس، والذي علقه بعد اتفاق يقضي بنقله من معتقل "الجلمة"، والبت في قضيته خلال الأسبوع القادم، كما وخاض الأسير كفاح قزمار من طولكرم إضراب عن الطعام استمر لعدة أيام في سجن "عوفر"، إضافة إلى الأسير فؤاد بشارات من طوباس الذي يواصل إضرابه عن الطعام وفقاً لعائلته، منذ تاريخ 28 آذار/ مارس 2017، ضد اعتقاله الإداري.


ووثق نادي الأسير الفلسطيني، عملية اعتداء بالضرب المبرح نفذتها قوات الاحتلال بحق ثلاثة أسرى من محافظتي الخليل وبيت لحم، وذلك أثناء عملية اعتقالهم، وهم: إبراهيم خليل ابو دية، ومنتصر عبد الحميد زعاقيق، وصابر يحيى العمور.


هذا واعتدت قوات القمع على الأسرى في قسم (14) في سجن "نفحة"، بعد أن اقتحمت غرفة رقم (93).


وقال النادي إن سلطات الاحتلال تعتقل في سجونها (300) طفل فلسطيني، بينهم (14) فتاة قاصر، وقد وثق نادي الأسير الفلسطيني، عدداً من الانتهاكات التي تنفذها سلطات الاحتلال بحقهم منها: اعتقالهم ليلاً، الاعتداء عليهم بالضرب المبرح متعمدين القيام بذلك أمام ذويهم، إطلاق النار عليهم قبل عملية اعتقالهم واقتيادهم وهم مكبلي الأيدي والأرجل ومعصوبي الأعين، المماطلة بإعلامهم أن لديهم الحق بالمساعدة القانونية، تعرضهم للتحقيق دون وجود ذويهم بما يرافق ذلك من عمليات تعذيب نفسي وجسدي، إضافة إلى انتزاع الاعترافات منهم وإجبارهم على التوقيع على أوراق دون معرفة مضمونها.

 

 

 

 

 

 

 

 

أفراسيانت .. جميع الحقوق محفوظة 2016