أفراسيانت - تجربة في كتاب
 
     
السبت، 25 آذار/مارس 2017 15:26
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


افراسيانت - أطلقت قوات الاحتلال ، النار على فتاة فلسطينية، وأصابتها بجروح خطيرة، قرب مستوطنة "غوش عتصيون" جنوب بيت لحم.


وذكرت مصادر عبرية أن الجنود أطلقوا النار على الفتاة بزعم محاولتها تنفيذ عملية دهس.


وقالت ان الفتاة هي فاطمة طقاطقة البالغة من العمر (16 عاما) من سكان بلدة بيت فجار القريبة من مكان العملية.

 

 

 

 

 

 

 

 


غزة - افراسيانت - شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية، فجر اليوم الخميس، غارات جوية على عدة أهداف متفرقة من قطاع غزة.


وأفاد مراسل "القدس" دوت كوم بغزة، أن الطائرات أطلقت صاروخين على الأقل تجاه موقع الـ 17 غرب جنوب مدينة دير البلح وسط قطاع غزة دون وقوع إصابات.


وأشار مراسلنا إلى أن الموقع التابع لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس تضرر بشكل كبير نتيجة القصف الجوي الإسرائيلي.


وتبع تلك الغارة، قصف جوي استهدف أرض زراعية إلى الشرق من حي الشجاعية بالقرب من حدود موقع ناحل عوز العسكري شرق مدينة غزة ما أدى لحدوث أضرار بالغة.


ويأتي ذلك بعد وقت من سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة تجاه النقب الغربي جنوب فلسطين المحتلة.


وحسب مصادر عبرية فإن الصاروخ سقط في منطقة مفتوحة من المجلس الإقليمي "سدوت نيغف" دون وقوع إصابات أو أضرار.

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - قَتل مهربون 22 مهاجرا إفريقيا على شاطئ صبراتة غرب ليبيا بحسب ما أفاد مصدر أمني ليبي.


وكان المهاجرون يعتزمون مغادرة الشاطئ في محاولة لعبور مياه البحر_المتوسط إلى أوروبا إلا أنهم قتلوا بعد رفضهم الصعودَ إلى القارب المخصص لتهريبهم بسبب سوء الأحوال الجوية.


هذا وأكد الهلال_الأحمر_الليبي أن جريمة القتل حدثت خلال عطلة نهاية الأسبوع دون أن يكشف عن مزيد من التفاصيل.

 

 

 

 

 

 

 

 


 


بيت لحم - افراسيانت - أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي مداخل قرية حوسان غرب بيت لحم، صباح اليوم .


وقال مصدر أمني لوكالة الانباء الرسمية "، إن قوات الاحتلال أغلقت المدخلين الغربي والشرقي للقرية، عبر نصب حواجز عسكرية ومنعت الدخول والخروج منها، بحجة إلقاء الحجارة على سيارات المستوطنين.

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - اندلعت مواجهات عنيفة فجر اليوم الاثنين بعد اقتحام جنود الاحتلال لمدينة رام الله .


وافاد شهود عيان، ان قوات الاحتلال تواجدت في مخيم قدورة وقرب مسجد جمال عبد الناصر وسط رام الله، واشاروا الى ان مواجهات عنيفة اندلعت حينما تصدى الشبان لاقتحام جنود الاحتلال.


واكدت مصادر طبية اصابة شابين برصاص الاحتلال بالاطراف السفلية خلال المواجهات، وتم نقلهما لتلقي العلاج في مجمع فلسطين الطبي .

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - معن بشور - المؤتمر القومي العربي بعد ربع قرن" كتاب صدر قبل ايام عن مركز دراسات الوحدة العربية يتضمن بيانات صادرة عن دورات المؤتمر منذ تأسيسه عام 1990 كما بعض بيانات أمانته العامة في محطات مفصلية.


الكتاب يضم ايضا لوائح بأسماء كل من شارك في دوراته وكل من انتخب لعضوية اماناته العامة المتعاقبة.


من يتصفح الكتاب يخرج بعدة انطباعات أولية :


1-نجاح هذا المؤتمر في الاستمرار أكثر من ربع قرن دون ان يعتمد على جهة او نظام بل ربما بسبب عدم ارتباطه الذي منحه قدرا من الاستقلالية جعله اكثر حفاظا على موضوعيته وسلامة مواقفه.


2-هذه المشاركة الواسعة في دوراته،كما ونوعا،من أبرز شخصيات الامة ومناضليها ومثقفيها من المنتمين لتيارات فكرية متعددة يجمعهم الالتزام بالمشروع النهضوي العربي.


3-العدد الكبير من المؤسسات والمبادرات القومية الهامة المستمرة التي انطلقت من رحم المؤتمر.


4-الحرص العميق على فكرة الكتلة التاريخية التي تشمل كل التيارات المؤمنةبالمشروع النهضوي العربي رغم كل العواصف والأعاصير التي تعيشها الامة.


5.الرؤية المستقبلية للتحديات التي ستواجهها الامة بدءا من مؤتمر مدريد وتفرعاته في أوسلو ووادي عربة والتطبيع وقبله في كمب ديفيد وصولا إلى حصار العراق والحرب والاحتلال وتداعياتها على الامة مرورا بحالات الاحتراب والحروب في بعض أقطار الامة حيث نبه المؤتمر باكرا إلى ضرورة تحصين المواقف الوطنية والقومية بالانفتاح الديمقراطي رافضا أستخدام اداء الأنظمة المشوب بالقمع والفساد لتبرير الاستقواء بالمستعمرين  ورافضااستخدام المؤامرة الخارجية لتبرير الاختلال الداخلي.


6-الحرص على عقد دوراته واجتماعات أمانته العامة في العديد من أقطار الامة من المحيط إلى الخليج وفي القلب ووادي النيل وبلاد الشام.ليؤكد ان ارض العرب وان المؤتمر ينعقد بشروطه لا بشروط تفرض عليه.


7-اعتبار القضية الفلسطينية بوصلة المؤتمر منذ تأسيسه مواكبا مقاومة الشعب الفلسطيني و انتفاضاته  خصوصا ان ولادة المؤتمر جاءت في أجواء الانتفاضة الأولى لتعلن الالتزام بها وبكل معارك الشعب الفلسطيني حيث كان أعضاء المؤتمر وهيئاته وراء معظم المبادرات والمسيرات والملتقيات التي قامت من اجل فلسطين،تماما كما كانوا وراء كل مبادرات الدعم للعراق في الحصار والعدوان والاحتلال .


8- الالتزام بالمقاومة خيارا ونهجا وثقافة ورفض ازدواجية الموقف منها بتأييد مقاومة هناوعدم تأييد مقاومة هناك .


9-الايمان بالحوار كأسلوب لمعالجة أي تباين داخل الامة او بين الامة وأمم الجوار الحضاري والاستراتيجي .والايمان بالحرية والديقراطية وحقوق الانسان في العلاقة بين الحاكم والمواطن.وقد حرص المؤتمر ان يجسد هذه المفاهيم في حياته الداخلية قدر المستطاع وان يعتمد تقليدا جميلا في تداول المسوؤلية في أمانته العامة حيث تعاقب ثمانية أمناء عامين من أقطار عربية متعددة في تأكيد على التشكيلة القومية للمؤتمر.


10- الالتزام بأهداف المشروع النهضوي العربي الست:الوحدة العربية ،الاستقلال الوطني والقومي ، الديمقراطية،التنمية المستقلة،العدالة الاجتماعية،والتجديد الحضاري ورفض مقايضة أي هدف بهدف اخر.


خاتمة:لا شك ان المؤتمر رغم الحصار المتعدد الأشكال عليه قد مثل حالة وحدوية مناقضة لواقع التفتيت والتجزئة والتشظي الذي تعيشه الامة الا أنه لم يصبح بالمستوى الذي طمح مؤسسوه إليه.وربما هذا يحتاج إلى كتاب آخر يتضمن الأوراق التي كانت تقدم في كل دورة لاسيما أوراق تقييم عمل المؤتمر.

 

 

 

 

 

يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

حقوق وحريات

أخبار الرياضة

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

2665  زائر على الموقع

 

 
   
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology

 

 

English  |  عربي

 


افراسيانت - معن بشور - المؤتمر القومي العربي بعد ربع قرن" كتاب صدر قبل ايام عن مركز دراسات الوحدة العربية يتضمن بيانات صادرة عن دورات المؤتمر منذ تأسيسه عام 1990 كما بعض بيانات أمانته العامة في محطات مفصلية.


الكتاب يضم ايضا لوائح بأسماء كل من شارك في دوراته وكل من انتخب لعضوية اماناته العامة المتعاقبة.


من يتصفح الكتاب يخرج بعدة انطباعات أولية :


1-نجاح هذا المؤتمر في الاستمرار أكثر من ربع قرن دون ان يعتمد على جهة او نظام بل ربما بسبب عدم ارتباطه الذي منحه قدرا من الاستقلالية جعله اكثر حفاظا على موضوعيته وسلامة مواقفه.


2-هذه المشاركة الواسعة في دوراته،كما ونوعا،من أبرز شخصيات الامة ومناضليها ومثقفيها من المنتمين لتيارات فكرية متعددة يجمعهم الالتزام بالمشروع النهضوي العربي.


3-العدد الكبير من المؤسسات والمبادرات القومية الهامة المستمرة التي انطلقت من رحم المؤتمر.


4-الحرص العميق على فكرة الكتلة التاريخية التي تشمل كل التيارات المؤمنةبالمشروع النهضوي العربي رغم كل العواصف والأعاصير التي تعيشها الامة.


5.الرؤية المستقبلية للتحديات التي ستواجهها الامة بدءا من مؤتمر مدريد وتفرعاته في أوسلو ووادي عربة والتطبيع وقبله في كمب ديفيد وصولا إلى حصار العراق والحرب والاحتلال وتداعياتها على الامة مرورا بحالات الاحتراب والحروب في بعض أقطار الامة حيث نبه المؤتمر باكرا إلى ضرورة تحصين المواقف الوطنية والقومية بالانفتاح الديمقراطي رافضا أستخدام اداء الأنظمة المشوب بالقمع والفساد لتبرير الاستقواء بالمستعمرين  ورافضااستخدام المؤامرة الخارجية لتبرير الاختلال الداخلي.


6-الحرص على عقد دوراته واجتماعات أمانته العامة في العديد من أقطار الامة من المحيط إلى الخليج وفي القلب ووادي النيل وبلاد الشام.ليؤكد ان ارض العرب وان المؤتمر ينعقد بشروطه لا بشروط تفرض عليه.


7-اعتبار القضية الفلسطينية بوصلة المؤتمر منذ تأسيسه مواكبا مقاومة الشعب الفلسطيني و انتفاضاته  خصوصا ان ولادة المؤتمر جاءت في أجواء الانتفاضة الأولى لتعلن الالتزام بها وبكل معارك الشعب الفلسطيني حيث كان أعضاء المؤتمر وهيئاته وراء معظم المبادرات والمسيرات والملتقيات التي قامت من اجل فلسطين،تماما كما كانوا وراء كل مبادرات الدعم للعراق في الحصار والعدوان والاحتلال .


8- الالتزام بالمقاومة خيارا ونهجا وثقافة ورفض ازدواجية الموقف منها بتأييد مقاومة هناوعدم تأييد مقاومة هناك .


9-الايمان بالحوار كأسلوب لمعالجة أي تباين داخل الامة او بين الامة وأمم الجوار الحضاري والاستراتيجي .والايمان بالحرية والديقراطية وحقوق الانسان في العلاقة بين الحاكم والمواطن.وقد حرص المؤتمر ان يجسد هذه المفاهيم في حياته الداخلية قدر المستطاع وان يعتمد تقليدا جميلا في تداول المسوؤلية في أمانته العامة حيث تعاقب ثمانية أمناء عامين من أقطار عربية متعددة في تأكيد على التشكيلة القومية للمؤتمر.


10- الالتزام بأهداف المشروع النهضوي العربي الست:الوحدة العربية ،الاستقلال الوطني والقومي ، الديمقراطية،التنمية المستقلة،العدالة الاجتماعية،والتجديد الحضاري ورفض مقايضة أي هدف بهدف اخر.


خاتمة:لا شك ان المؤتمر رغم الحصار المتعدد الأشكال عليه قد مثل حالة وحدوية مناقضة لواقع التفتيت والتجزئة والتشظي الذي تعيشه الامة الا أنه لم يصبح بالمستوى الذي طمح مؤسسوه إليه.وربما هذا يحتاج إلى كتاب آخر يتضمن الأوراق التي كانت تقدم في كل دورة لاسيما أوراق تقييم عمل المؤتمر.

 

 

 

 

 

 

أفراسيانت .. جميع الحقوق محفوظة 2016