أفراسيانت - استمرار التنديد الدولي بحمام الدم الاسرائيلي في غزة
 
     
الأحد، 22 تموز/يوليو 2018 16:47
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


افراسيانت - اعتقلت قوات عسكرية إسرائيلية، فجر وصباح اليوم الاثنين، 13 مواطنا من عدة مناطق في الضفة الغربية.


وأفاد متحدث عسكري، بأن غالبية المعتقلين في الضفة "مطلوبون" لأجهزة الأمن وتم نقلهم للتحقيق معهم من قبل ضباط جهاز "الشاباك".

 

 

 

 

 

 

 



 


غزة - افراسيانت - أصيب مواطن اليوم السبت، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، شرق مدينة خانيونس، جنوب قطاع غزة.


وأفادت وكالة الأنباء الرسمية نقلاً عن المستشفى الأوروبي جنوب القطاع، بأن جنود الاحتلال المتمركزين خلف السواتر الترابية شرق بلدة خزاعة شرق خان يونس، أطلقوا الرصاص الحي صوب أحد المواطنين لدى اقترابه من السياج الحدودي شرق البلدة، ما أدى إلى إصابته برصاصة في البطن، ووصفت حالته بالمستقرة.


واستشهدت مساء أمس الجمعة، المواطنة المسعفة رزان أشرف النجار (21 عامًا) جراء إصابتها برصاص الاحتلال، خلال عملها بإنقاذ وإسعاف الجرحى والمصابين المشاركين في الجمعة العاشرة لمسيرات العودة شرق خان يونس، إضافة إلى إصابة 100 آخرين بينهم 40 بالرصاص الحي والرصاص المتفجر على امتداد الشريط الحدودي شرق القطاع.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



 


افراسيانت - أعلنت هيئة كسر الحصار عن قطاع غزة أن السلطات الإسرائيلية أفرجت عن ركاب "سفينة الحرية" الفلسطينية جميعا باستثناء قبطانها.


وكتب المتحدث باسم الهيئة أدهم أبو سلمية في تغريدة على حسابه في موقع "تويتر": "السلطات الإسرائيلية أفرجت عن جميع ركاب سفينة الحرية باستثناء قبطانها ونائبه وأحد المصابين"، مضيفا أن الهيئة تتابع مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر أوضاع المحتجزين الثلاثة".


ثم عاد أبو سلمية ليؤكد في تغريدة أخرى أن السلطات الإسرائيلية أفرجت عن الراكبين الآخرين وهم الجريح المقعد رائد خليل ديب، ومساعد القبطان محمد العامودي، فيما لا يزال قبطان السفينة سهيل العامودي معتقلا لدى الجانب الإسرائيلي.


وكانت السفينة الفلسطينية قد أبحرت من ميناء غزة صباح أمس الثلاثاء، باتجاه ميناء ليماسول في قبرص، وكسرت حاجز الـ 9 أميال المفروض من قبل إسرائيل كحد أقصى يمكن للغزيين الوصول إليه، قبل أن تعترضها البحرية الإسرائيلية وتعيدها أدراجها وتحتجز كل من كانوا عليها.
 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - قالت وزارة الصحة في قطاع غزة، إن مواطناً استُشهد، وأصيب آخر بجروح حرجة، جراء قصف مدفعي إسرائيلي استهدف نقطة رصد للمقاومة شرق خان يونس، صباح اليوم الأحد.


وقال جيش الاحتلال الاسرائيلي في بيان، إن القصف استهدف مقاومين اثنين حاولا التسلل من السياج الحدودي.


وكان الجيش الاسرائيلي قد أغار بالطائرات الليلة الماضية على عدة أهداف غرب رفح، ردا على تسلل عدد من الشبان لموقع عسكري اسرائيلي بعد تجاوزهم السياج الفاصل قرب المغازي.
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - قتل 5 أشخاص وجرح 4 آخرون على الأقل في تفجير انتحاري استهدف مقر الاستخبارات الأفغانية في العاصمة كابل صباح اليوم، حسبما أكدت الشرطة الأفغانية.


وأضافت الشرطة أن حصيلة الضحايا مرشحة للارتفاع.


وأفادت مصادر إعلامية بوقوع انفجار آخر قرب موقع الهجوم الأول وبعد وقت وجيز، أسفر عن إصابة عدد من المدنيين، بينهم صحفيون ورجال طوارئ وصلوا إلى المكان لمساعدة الضحايا.

 

 

 

 

 

 

 

 


باريس - افراسيانت - تواصلت ردود الفعل الدولية المنددة بقتل قوات الاحتلال الاسرائيلية اكثر من 60 فلسطينيا واصابة نحو 2400 بجروح على حدود قطاع غزة الاثنين تزامنا مع تدشين السفارة الاميركية في القدس، واستدعت بعض الدول السفراء الاسرائيليين احتجاجا.


وشن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان هجوما لاذعاً الثلاثاء على رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو قائلا انه يقود "دولة عنصرية" ويداه ملطختان بالدم الفلسطيني.


وطلبت تركيا الثلاثاء من السفير الاسرائيلي في انقرة مغادرة البلاد موقتا احتجاجا على مقتل عشرات الفلسطينيين في قطاع غزة. وقال مسؤول في الخارجية التركية غداة قرار انقرة استدعاء سفيرها في تل ابيب للتشاور انه تم استدعاء السفير ايتان نائيه الى الوزارة وطلب منه "العودة الى بلاده لفترة معينة".


كما دعا رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم الدول الاسلامية التي تربطها علاقات باسرائيل الى "اعادة النظر فيها".


وعلى الاثر طلبت وزارة خارجية اسرائيل من القنصل التركي الذي يمثل بلاده لدى السلطة الفلسطينية في القدس المغادرة.


طالبت ايران الثلاثاء بمحاكمة المسؤولين الاسرائيليين باعتبارهم "مجرمي حرب" لارتكابهم "مجازر وحشية لا مثيل لها".


وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي ان "قتل الاطفال والنساء والابرياء من الفلسطينيين واحتلال ارضهم تحول الى استراتيجية رئيسية للصهاينة على مدى 70 عاما من الاحتلال".


وقال الرئيس حسن روحاني ان انسحاب الإدارة الاميركية من الاتفاق النووي المبرم ونقل سفارتها ال القدس من "الأخطاء الكبيرة التاريخية لواشنطن".


أعرب الكرملين الثلاثاء عن "أشد القلق"، وصرح المتحدث باسمه ديمتري بيسكوف ان "الوضع وخصوصا مقتل عشرات من الفلسطينيين يثير اشد القلق بالتأكيد".


وقال بيسكوف "إن موسكو عبرت منذ البداية عن القلق إزاء أعمال الولايات المتحدة التي يمكن أن تؤدي إلى إثارة التوتر في الشرق الاوسط".وتابع "مع الاسف هذا ما تسببت به".


دعت الصين الثلاثاء إلى ضبط النفس "خصوصا" من جانب إسرائيل. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ إن الصين "قلقة جدا إزاء الحصيلة الكبيرة للنزاع الدامي على حدود غزة".


واضاف "نعارض العنف ضد المدنيين وندعو الجانبين وخصوصا اسرائيل الى ضبط النفس وتفادي تصعيد التوتر".


رفض مجلس الوزراء السعودي الذي عقد جلسة الثلاثاء برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز نقل السفارة الاميركية الى القدس، كما افادت وكالة الانباء السعودية الرسمية.


ونقلت الوكالة عن بيان لمجلس الوزراء تاكيده "أن هذه الخطوة تمثل انحيازاً كبيرا ضد حقوق الشعب الفلسطيني التي كفلتها القرارات الدولية". واضافت "أن حكومة المملكة سبق أن حذرت من العواقب الخطيرة لمثل هذه الخطوة غير المبررة لما تشكله من استفزاز لمشاعر المسلمين حول العالم".


دان الامين العام للجامعة العربية احمد ابو الغيط الثلاثاء "بأشد العبارات ما ترتكبه إسرائيل من مذابح في حق الفلسطينيين العزل"، واصفاً ما تقوم به بأنه "يرقى إلى مرتبة جرائم الحرب".


واضاف ابو الغيط في بيان ان "سقوط العشرات من الشهداء الفلسطينيين في مسيرات البطولة والحرية لا بد أن يحرك الضمير العالمي"، مطالبا "المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني الذي اختار طريق النضال السلمي فقوبل بالبطش والعنف والقتل".


طالبت اللجنة العربية الدائمة لحقوق الانسان التابعة للجامعة العربية الثلاثاء المحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق في "جرائم الاحتلال الاسرائيلي".


وقال امجد شموط رئيس اللجنة العربية الدائمة لحقوق الانسان بالجامعة العربية في بيان ان "اسرائيل كيان غاصب وقاتل ويجب ان يساق سياسيوه وضباطه لمحكمة الجنايات الدولية".


دعت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي "جميع الاطراف" الى ضبط النفس.


وأيدت الحكومة البريطانية الثلاثاء اجراء تحقيق مستقل حول الاحداث الدامية في قطاع غزة.


وقال اليستير برت وزير الدولة لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا ردا على سؤال في البرلمان البريطاني ان "المملكة المتحدة تؤيد تحقيقا مستقلا في شأن ما حصل"، وذلك بعدما عطلت واشنطن الاثنين اصدار مجلس الامن الدولي بيانا يدعو الى تحقيق مستقل.


اعلنت الحكومة الالمانية الثلاثاء تأييدها اجراء تحقيق مستقل حول الاحداث في قطاع غزة، لكنها حملت حركة حماس مسؤولية المواجهات الدامية.


وصرح شتيفن سايبرت المتحدث باسم المستشارة انغيلا ميركل والحكومة "يمكنني القول باسم الحكومة الالمانية اننا نؤيد ايضا ان تلقي لجنة مستقلة الضوء على اعمال العنف والمواجهات الدامية في المنطقة الحدودية".


لكنه اضاف "من الواضح ان من حق كل طرف ان يتظاهر بحرية، ولكن من الواضح ايضا انه ينبغي الا يتحول حق التظاهر السلمي هذا الى حركة عنيفة، وحماس تراهن على تصعيد العنف".


استدعت ايرلندا السفير الاسرائيلي في دبلن زئيف بوكر الثلاثاء للاحتجاج على مقتل عشرات الفلسطينيين.


وأعلنت وزارة الخارجية في بيان أن الوزير سايمون كوفني "استدعى السفير الإسرائيلي في إيرلندا (...) للإعراب عن صدمة إيرلندا وشجبها لمستوى أعداد القتلى والجرحى أمس في قطاع غزة".


استدعت بلجيكا الثلاثاء السفيرة الاسرائيلية لديها اثر ادلائها بتصريحات عن قمع المتظاهرين الفلسطينيين في قطاع غزة ودعت الى تحقيق دولي تشرف عليه الامم المتحدة حول المواجهات الدامية.


وقال متحدث باسم الخارجية البلجيكية لفرانس برس انه تم استدعاء السفيرة الاسرائيلية سيمونا فرانكل بعدما وصفت جميع الضحايا في غزة بانهم "ارهابيون"، فيما دعا رئيس الوزراء شارل ميشال الى "تحقيق دولي تجريه الامم المتحدة" معتبرا ان "اعمال العنف التي ارتكبت بالامس في قطاع غزة مرفوضة".


دانت الإمارات بشدة التصعيد الاسرائيلي في قطاع غزة. وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الاماراتية في بيان انها تدين وتستنكر "استخدام الاحتلال القوة المفرطة ضد الفلسطينيين العزل الذين يمارسون حقهم في التظاهر والمطالبة بحقوق مشروعة".


كتب الرئيس اللبناني ميشال عون على حسابه على تويتر "وتستمرّ الجريمة، والحرّاس غيّاب... #فلسطين".


من جهته ابدى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الاثنين استياء لبنان الشديد من قرار نقل السفارة الاميركية الى القدس. وقال "نؤكد موقفنا الرافض لاعلان القدس عاصمة لاسرائيل" مستنكرا "هذه الخطوة الاستفزازية التي تزيد من حدة الصراع واعمال القمع والمجازر الدموية الرهيبة التي ترتكبها اسرائيل بحق الشعب الفلسطيني".


واضاف "ندعو المجتمع الدولي للتحرك بسرعة لوقف هذه المجازر المروعة".


حض العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني والرئيس التركي رجب طيب أردوغان العالم العربي والاسلامي على تكثيف الجهود لوقف "اعتداءات وعنف" اسرائيل ضد الفلسطينيين، على ما افاد الديوان الملكي الاردني في بيان الثلاثاء.
 

 

 

 

 

 

 

 

 

يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

أخبار الرياضة

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

12948  زائر على الموقع

 

 
   
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology

 

 

English  |  عربي

 


باريس - افراسيانت - تواصلت ردود الفعل الدولية المنددة بقتل قوات الاحتلال الاسرائيلية اكثر من 60 فلسطينيا واصابة نحو 2400 بجروح على حدود قطاع غزة الاثنين تزامنا مع تدشين السفارة الاميركية في القدس، واستدعت بعض الدول السفراء الاسرائيليين احتجاجا.


وشن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان هجوما لاذعاً الثلاثاء على رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو قائلا انه يقود "دولة عنصرية" ويداه ملطختان بالدم الفلسطيني.


وطلبت تركيا الثلاثاء من السفير الاسرائيلي في انقرة مغادرة البلاد موقتا احتجاجا على مقتل عشرات الفلسطينيين في قطاع غزة. وقال مسؤول في الخارجية التركية غداة قرار انقرة استدعاء سفيرها في تل ابيب للتشاور انه تم استدعاء السفير ايتان نائيه الى الوزارة وطلب منه "العودة الى بلاده لفترة معينة".


كما دعا رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم الدول الاسلامية التي تربطها علاقات باسرائيل الى "اعادة النظر فيها".


وعلى الاثر طلبت وزارة خارجية اسرائيل من القنصل التركي الذي يمثل بلاده لدى السلطة الفلسطينية في القدس المغادرة.


طالبت ايران الثلاثاء بمحاكمة المسؤولين الاسرائيليين باعتبارهم "مجرمي حرب" لارتكابهم "مجازر وحشية لا مثيل لها".


وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي ان "قتل الاطفال والنساء والابرياء من الفلسطينيين واحتلال ارضهم تحول الى استراتيجية رئيسية للصهاينة على مدى 70 عاما من الاحتلال".


وقال الرئيس حسن روحاني ان انسحاب الإدارة الاميركية من الاتفاق النووي المبرم ونقل سفارتها ال القدس من "الأخطاء الكبيرة التاريخية لواشنطن".


أعرب الكرملين الثلاثاء عن "أشد القلق"، وصرح المتحدث باسمه ديمتري بيسكوف ان "الوضع وخصوصا مقتل عشرات من الفلسطينيين يثير اشد القلق بالتأكيد".


وقال بيسكوف "إن موسكو عبرت منذ البداية عن القلق إزاء أعمال الولايات المتحدة التي يمكن أن تؤدي إلى إثارة التوتر في الشرق الاوسط".وتابع "مع الاسف هذا ما تسببت به".


دعت الصين الثلاثاء إلى ضبط النفس "خصوصا" من جانب إسرائيل. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ إن الصين "قلقة جدا إزاء الحصيلة الكبيرة للنزاع الدامي على حدود غزة".


واضاف "نعارض العنف ضد المدنيين وندعو الجانبين وخصوصا اسرائيل الى ضبط النفس وتفادي تصعيد التوتر".


رفض مجلس الوزراء السعودي الذي عقد جلسة الثلاثاء برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز نقل السفارة الاميركية الى القدس، كما افادت وكالة الانباء السعودية الرسمية.


ونقلت الوكالة عن بيان لمجلس الوزراء تاكيده "أن هذه الخطوة تمثل انحيازاً كبيرا ضد حقوق الشعب الفلسطيني التي كفلتها القرارات الدولية". واضافت "أن حكومة المملكة سبق أن حذرت من العواقب الخطيرة لمثل هذه الخطوة غير المبررة لما تشكله من استفزاز لمشاعر المسلمين حول العالم".


دان الامين العام للجامعة العربية احمد ابو الغيط الثلاثاء "بأشد العبارات ما ترتكبه إسرائيل من مذابح في حق الفلسطينيين العزل"، واصفاً ما تقوم به بأنه "يرقى إلى مرتبة جرائم الحرب".


واضاف ابو الغيط في بيان ان "سقوط العشرات من الشهداء الفلسطينيين في مسيرات البطولة والحرية لا بد أن يحرك الضمير العالمي"، مطالبا "المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني الذي اختار طريق النضال السلمي فقوبل بالبطش والعنف والقتل".


طالبت اللجنة العربية الدائمة لحقوق الانسان التابعة للجامعة العربية الثلاثاء المحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق في "جرائم الاحتلال الاسرائيلي".


وقال امجد شموط رئيس اللجنة العربية الدائمة لحقوق الانسان بالجامعة العربية في بيان ان "اسرائيل كيان غاصب وقاتل ويجب ان يساق سياسيوه وضباطه لمحكمة الجنايات الدولية".


دعت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي "جميع الاطراف" الى ضبط النفس.


وأيدت الحكومة البريطانية الثلاثاء اجراء تحقيق مستقل حول الاحداث الدامية في قطاع غزة.


وقال اليستير برت وزير الدولة لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا ردا على سؤال في البرلمان البريطاني ان "المملكة المتحدة تؤيد تحقيقا مستقلا في شأن ما حصل"، وذلك بعدما عطلت واشنطن الاثنين اصدار مجلس الامن الدولي بيانا يدعو الى تحقيق مستقل.


اعلنت الحكومة الالمانية الثلاثاء تأييدها اجراء تحقيق مستقل حول الاحداث في قطاع غزة، لكنها حملت حركة حماس مسؤولية المواجهات الدامية.


وصرح شتيفن سايبرت المتحدث باسم المستشارة انغيلا ميركل والحكومة "يمكنني القول باسم الحكومة الالمانية اننا نؤيد ايضا ان تلقي لجنة مستقلة الضوء على اعمال العنف والمواجهات الدامية في المنطقة الحدودية".


لكنه اضاف "من الواضح ان من حق كل طرف ان يتظاهر بحرية، ولكن من الواضح ايضا انه ينبغي الا يتحول حق التظاهر السلمي هذا الى حركة عنيفة، وحماس تراهن على تصعيد العنف".


استدعت ايرلندا السفير الاسرائيلي في دبلن زئيف بوكر الثلاثاء للاحتجاج على مقتل عشرات الفلسطينيين.


وأعلنت وزارة الخارجية في بيان أن الوزير سايمون كوفني "استدعى السفير الإسرائيلي في إيرلندا (...) للإعراب عن صدمة إيرلندا وشجبها لمستوى أعداد القتلى والجرحى أمس في قطاع غزة".


استدعت بلجيكا الثلاثاء السفيرة الاسرائيلية لديها اثر ادلائها بتصريحات عن قمع المتظاهرين الفلسطينيين في قطاع غزة ودعت الى تحقيق دولي تشرف عليه الامم المتحدة حول المواجهات الدامية.


وقال متحدث باسم الخارجية البلجيكية لفرانس برس انه تم استدعاء السفيرة الاسرائيلية سيمونا فرانكل بعدما وصفت جميع الضحايا في غزة بانهم "ارهابيون"، فيما دعا رئيس الوزراء شارل ميشال الى "تحقيق دولي تجريه الامم المتحدة" معتبرا ان "اعمال العنف التي ارتكبت بالامس في قطاع غزة مرفوضة".


دانت الإمارات بشدة التصعيد الاسرائيلي في قطاع غزة. وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الاماراتية في بيان انها تدين وتستنكر "استخدام الاحتلال القوة المفرطة ضد الفلسطينيين العزل الذين يمارسون حقهم في التظاهر والمطالبة بحقوق مشروعة".


كتب الرئيس اللبناني ميشال عون على حسابه على تويتر "وتستمرّ الجريمة، والحرّاس غيّاب... #فلسطين".


من جهته ابدى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الاثنين استياء لبنان الشديد من قرار نقل السفارة الاميركية الى القدس. وقال "نؤكد موقفنا الرافض لاعلان القدس عاصمة لاسرائيل" مستنكرا "هذه الخطوة الاستفزازية التي تزيد من حدة الصراع واعمال القمع والمجازر الدموية الرهيبة التي ترتكبها اسرائيل بحق الشعب الفلسطيني".


واضاف "ندعو المجتمع الدولي للتحرك بسرعة لوقف هذه المجازر المروعة".


حض العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني والرئيس التركي رجب طيب أردوغان العالم العربي والاسلامي على تكثيف الجهود لوقف "اعتداءات وعنف" اسرائيل ضد الفلسطينيين، على ما افاد الديوان الملكي الاردني في بيان الثلاثاء.
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أفراسيانت .. جميع الحقوق محفوظة 2016