أفراسيانت - ضابط سابق بالمخابرات الأمريكية يحدد المسؤول عن هجوم خان شيخون الكيميائي
 
     
السبت، 29 نيسان/أبريل 2017 21:29
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


افراسيانت - استشهد طفلان جراء انفجار قذيفة من مخلفات جيش الاحتلال الإسرائيلي في منطقة قرية أبو قويدر في النقب.


وحسب موقع "يديعوت أحرونوت"، فإن الطفلين هما محمد أبو قويدر (10 أعوام)، و عمر أبو قويدر (6 أعوام)، وهما أبناء عمومة.


وقالت الشرطة الإسرائيلية انها تحقق في الحادثة لمعرفة تفاصيلها والوقوف على حقيقة ما جرى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - أصيب 4 إسرائيليين، مساء امسالأحد، جراء تعرضهم للطعن من قبل شاب فلسطيني في مدينة تل أبيب.


وحسب وسائل إعلام عبرية، فإن الإصابات طفيفة وتم نقلها إلى مستشفى إيخيلوف. مشيرةً إلى أنه تم اعتقال المنفذ ونقل للتحقيق معه من قبل جهاز "الشاباك".


وأشارت إلى أن منفذ العملية يبلغ من العمر (18 عاما) وهو من سكان الضفة الغربية، وأنه اعترف في بداية التحقيق أنه نفذ الهجوم على خلفية قومية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - أصيبت شابة فلسطينية صباح اليوم برصاص جنود الاحتلال بزعم طعنها "حارسة أمن" إسرائيلية على حاجز قلنديا، شمالي مدينة القدس.


وقالت الناطقة باسم الشرطة الإسرائيلية، لوبا السمري، إن شابة فلسطينية من سكان مدينة رام الله، وصلت إلى حاجز قلنديا، وأثناء انتظارها للتفتيش قامت طعن "حارسة أمن إسرائيلية" بسكين كانت في حقيبتها، قبل أن يتمكن أفراد من الشرطة الإسرائيلية من إطلاق النار على الفتاة الفلسطينية وإصابتها، ثم اعتقالها.


وأضافت السمري، أن الجريحة الإسرائيلية أصيبت بجروح طفيفة، فيما لم تتضح طبيعة إصابة الفتاة الفلسطينية.

 

 

 

 

 

 

 

 


بيت لحم - افراسيانت - سلمت قوات الاحتلال فجر اليوم السبت، شابًا بلاغا لمقابلة مخابرات الاحتلال بعد اقتحام منزله بمنطقة واد ابو فريحة شرق بيت لحم.


وأفاد مصدر ، بأن قوات كبيرة تابعة لجيش الاحتلال اقتحمت منطقة وادي ابوفريحة شرق مدينة بيت لحم، وداهم الجنود العديد من منازل المواطنين.


كما اقتحمت قوات الاحتلال مدينة بيت جالا وبلدة الخضر بمحافظة بيت لحم، وداهم الجنود عددا من المنازل فيها، دون أن يبلغ عن اعتقالات في صفوف المواطنين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - أفاد التلفزيون السوري بوقوع 6 قتلى وإصابة 32 آخرين جراء انفجار عبوة ناسفة في حي صلاح الدين جنوب غرب مدينة حلب.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - قال فيل غيرالدي، الضابط السابق في وكالة المخابرات المركزية (CIA)، إن استخدام تنظيم "داعش" غاز الخردل السام في العراق، يؤكد مسؤوليته كذلك عن قصف منطقة خان شيخون بالأسلحة الكيميائية.


وفي تصريح لوكالة "سبوتنيك"، قال الضابط السابق إن "تصريحات البيت الأبيض، التي تؤكد أن الحكومة السورية استطاعت استخدام الأسلحة الكيميائية تعتبر خاطئة".


وأكد أن الهجوم بالأسلحة الكيميائية على منطقة خان شيخون في محافظة إدلب السورية يذكر بهجمات نفذتها الجماعات المسلحة سابقا.


وأفادت تقارير إعلامية أمريكية بأن مسلحين من تنظيم "داعش" الإرهابي استعملوا غاز الخردل في هجوم شنوه على وحدة عسكرية في العراق تواجد فيها مستشارون أمريكيون وأستراليون.


وقالت قناة " CBS News" الأمريكية، إن الهجوم وقع يوم الاثنين 4 نيسان، وأن 25 من المواطنين العراقيين طلبوا مساعدات طبية، لكن لم يصب بأذى أي من المستشارين الأمريكيين أو الأستراليين.


ويأتي ذلك بعد أسبوعين من هجوم بغازات سامة استهدف بلد خان شيخون، وخلف عشرات القتلى والمصابين. وفي الوقت التي تتهم في فيه دول غربية دمشق بالوقوف وراء الهجوم، نفت الأخيرة أية مسؤولية عن الحادث، مؤكدة التخلص من كل ترسانتها الكيميائية العام 2013.


وكانت الولايات المتحدة قد شنت قبل أسبوعين، ضربات جوية استهدفت مطار الشعيرات بمحافظة حمص بـ59 صاروخا من طراز توماهوك من سفنها، بزعم أن هذا المطار استُخدم لتنفيذ الهجوم الكيميائي على خان شيخون.


المصدر: سبوتنيك

 

 

 

 

 

 

 

 

يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

أخبار الرياضة

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

2731  زائر على الموقع

 

 
   
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology

 

 

English  |  عربي

 


افراسيانت - قال فيل غيرالدي، الضابط السابق في وكالة المخابرات المركزية (CIA)، إن استخدام تنظيم "داعش" غاز الخردل السام في العراق، يؤكد مسؤوليته كذلك عن قصف منطقة خان شيخون بالأسلحة الكيميائية.


وفي تصريح لوكالة "سبوتنيك"، قال الضابط السابق إن "تصريحات البيت الأبيض، التي تؤكد أن الحكومة السورية استطاعت استخدام الأسلحة الكيميائية تعتبر خاطئة".


وأكد أن الهجوم بالأسلحة الكيميائية على منطقة خان شيخون في محافظة إدلب السورية يذكر بهجمات نفذتها الجماعات المسلحة سابقا.


وأفادت تقارير إعلامية أمريكية بأن مسلحين من تنظيم "داعش" الإرهابي استعملوا غاز الخردل في هجوم شنوه على وحدة عسكرية في العراق تواجد فيها مستشارون أمريكيون وأستراليون.


وقالت قناة " CBS News" الأمريكية، إن الهجوم وقع يوم الاثنين 4 نيسان، وأن 25 من المواطنين العراقيين طلبوا مساعدات طبية، لكن لم يصب بأذى أي من المستشارين الأمريكيين أو الأستراليين.


ويأتي ذلك بعد أسبوعين من هجوم بغازات سامة استهدف بلد خان شيخون، وخلف عشرات القتلى والمصابين. وفي الوقت التي تتهم في فيه دول غربية دمشق بالوقوف وراء الهجوم، نفت الأخيرة أية مسؤولية عن الحادث، مؤكدة التخلص من كل ترسانتها الكيميائية العام 2013.


وكانت الولايات المتحدة قد شنت قبل أسبوعين، ضربات جوية استهدفت مطار الشعيرات بمحافظة حمص بـ59 صاروخا من طراز توماهوك من سفنها، بزعم أن هذا المطار استُخدم لتنفيذ الهجوم الكيميائي على خان شيخون.


المصدر: سبوتنيك

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أفراسيانت .. جميع الحقوق محفوظة 2016