أفراسيانت - خلاف بين منصات المعارضة السورية في الرياض وموسكو والقاهرة بشأن تشكيلة وفد "جنيف-4"
 
     
السبت، 29 نيسان/أبريل 2017 21:18
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


افراسيانت - استشهد طفلان جراء انفجار قذيفة من مخلفات جيش الاحتلال الإسرائيلي في منطقة قرية أبو قويدر في النقب.


وحسب موقع "يديعوت أحرونوت"، فإن الطفلين هما محمد أبو قويدر (10 أعوام)، و عمر أبو قويدر (6 أعوام)، وهما أبناء عمومة.


وقالت الشرطة الإسرائيلية انها تحقق في الحادثة لمعرفة تفاصيلها والوقوف على حقيقة ما جرى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - أصيب 4 إسرائيليين، مساء امسالأحد، جراء تعرضهم للطعن من قبل شاب فلسطيني في مدينة تل أبيب.


وحسب وسائل إعلام عبرية، فإن الإصابات طفيفة وتم نقلها إلى مستشفى إيخيلوف. مشيرةً إلى أنه تم اعتقال المنفذ ونقل للتحقيق معه من قبل جهاز "الشاباك".


وأشارت إلى أن منفذ العملية يبلغ من العمر (18 عاما) وهو من سكان الضفة الغربية، وأنه اعترف في بداية التحقيق أنه نفذ الهجوم على خلفية قومية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - أصيبت شابة فلسطينية صباح اليوم برصاص جنود الاحتلال بزعم طعنها "حارسة أمن" إسرائيلية على حاجز قلنديا، شمالي مدينة القدس.


وقالت الناطقة باسم الشرطة الإسرائيلية، لوبا السمري، إن شابة فلسطينية من سكان مدينة رام الله، وصلت إلى حاجز قلنديا، وأثناء انتظارها للتفتيش قامت طعن "حارسة أمن إسرائيلية" بسكين كانت في حقيبتها، قبل أن يتمكن أفراد من الشرطة الإسرائيلية من إطلاق النار على الفتاة الفلسطينية وإصابتها، ثم اعتقالها.


وأضافت السمري، أن الجريحة الإسرائيلية أصيبت بجروح طفيفة، فيما لم تتضح طبيعة إصابة الفتاة الفلسطينية.

 

 

 

 

 

 

 

 


بيت لحم - افراسيانت - سلمت قوات الاحتلال فجر اليوم السبت، شابًا بلاغا لمقابلة مخابرات الاحتلال بعد اقتحام منزله بمنطقة واد ابو فريحة شرق بيت لحم.


وأفاد مصدر ، بأن قوات كبيرة تابعة لجيش الاحتلال اقتحمت منطقة وادي ابوفريحة شرق مدينة بيت لحم، وداهم الجنود العديد من منازل المواطنين.


كما اقتحمت قوات الاحتلال مدينة بيت جالا وبلدة الخضر بمحافظة بيت لحم، وداهم الجنود عددا من المنازل فيها، دون أن يبلغ عن اعتقالات في صفوف المواطنين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - أفاد التلفزيون السوري بوقوع 6 قتلى وإصابة 32 آخرين جراء انفجار عبوة ناسفة في حي صلاح الدين جنوب غرب مدينة حلب.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


افراسيانت - رفض جهاد مقدسي، عضو منصة القاهرة للمعارضة السورية، تشكيلة الوفد المفاوض إلى جنيف، التي أعلنت عنها الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للائتلاف الوطني، المنبثقة عن منصة الرياض للمعارضة.


ونقلت وكالة "تاس"، الثلاثاء 13 فبراير/شباط، عن مقدسي قوله: "لا نوافق على ذلك (على مقترح منصة الرياض، أي الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الممثل بهيئته العليا للمفاوضات، حول تشكيلة الوفد) لقد أبلغناهم بذلك، لا نريد أن نكون عنصر الديكور في وفدهم".


وأضاف مقدسي، وهو المتحدث السابق باسم وزارة الخارجية السورية، أن منصة القاهرة اقترحت تشكيل "وفد متوازن" يضم ممثلين عن المنصات الثلاث، في موسكو والقاهرة والرياض، معتبرا أن إعلان الائتلاف الوطني عن قائمته إلى مفاوضات جنيف-4 يعني رفض هذا المقترح.


وقال: "لا يوجد أي ممثل رسمي لمنصة القاهرة في وفد الهيئة العليا للمفاوضات"، وفقا لـ"فرانس برس".


من جانبه، رفض قدري جميل، رئيس ما يعرف بمنصة موسكو، الاثنين، أن تشكل الهيئة العليا للمفاوضات أكثرية داخل وفد المعارضة إلى جنيف.


واتهم جميل مجموعة الرياض بتعطيل عملية السلام وطالب بـ"تمثيل عادل ومتوازن" لجميع قوى المعارضة خلال تشكيل وفدها إلى مفاوضات جنيف، مضيفا أن مجموعته تنظر إلى تشكيلة الوفد التي أُعلن عنها "كمقترح من جماعة الرياض، ويجب أن يخضع للبحث والاتفاق".


ونشر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، الأحد 11 فبراير/شباط، قائمة بأسماء أعضاء الوفد الـ21 إلى جنيف تضم نصر الحريري رئيسا للوفد المفاوض ومحمد صبرا كبيرا للمفاوضين.


ونصف قائمة الائتلاف الوطني هم ممثلون عن الفصائل المسلحة أبرزها "فيلق الرحمن" و"لواء السلطان مراد"، في غياب ممثلين عن فصائل تتمتع بنفوذ، لا سيما "جيش الإسلام"، وذلك إضافة إلى ممثلين عن مكونات القوى السياسية السورية المعارضة.


كما ضمت القائمة اسمي علاء عرفات ممثلا عن منصة موسكو وخالد المحاميد ممثلا عن منصة القاهرة.


ونفى كل من قدري جميل وجهاد المقدسي أن تكون قد تمت استشارتهما بهذا الصدد.


وفي يوم الثلاثاء 13 فبراير/شباط، أعلنت يارا شريف، المتحدثة باسم المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن الجولة الرابعة من مفاوضات السلام السورية ستنطلق في 23 فبراير/شباط الجاري بدلا من 20 فبراير، كما أعلن سابقا.


المصدر: وكالات

 

 

 

 

 

 

 

يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

أخبار الرياضة

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

2725  زائر على الموقع

 

 
   
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology

 

 

English  |  عربي

 


افراسيانت - رفض جهاد مقدسي، عضو منصة القاهرة للمعارضة السورية، تشكيلة الوفد المفاوض إلى جنيف، التي أعلنت عنها الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للائتلاف الوطني، المنبثقة عن منصة الرياض للمعارضة.


ونقلت وكالة "تاس"، الثلاثاء 13 فبراير/شباط، عن مقدسي قوله: "لا نوافق على ذلك (على مقترح منصة الرياض، أي الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الممثل بهيئته العليا للمفاوضات، حول تشكيلة الوفد) لقد أبلغناهم بذلك، لا نريد أن نكون عنصر الديكور في وفدهم".


وأضاف مقدسي، وهو المتحدث السابق باسم وزارة الخارجية السورية، أن منصة القاهرة اقترحت تشكيل "وفد متوازن" يضم ممثلين عن المنصات الثلاث، في موسكو والقاهرة والرياض، معتبرا أن إعلان الائتلاف الوطني عن قائمته إلى مفاوضات جنيف-4 يعني رفض هذا المقترح.


وقال: "لا يوجد أي ممثل رسمي لمنصة القاهرة في وفد الهيئة العليا للمفاوضات"، وفقا لـ"فرانس برس".


من جانبه، رفض قدري جميل، رئيس ما يعرف بمنصة موسكو، الاثنين، أن تشكل الهيئة العليا للمفاوضات أكثرية داخل وفد المعارضة إلى جنيف.


واتهم جميل مجموعة الرياض بتعطيل عملية السلام وطالب بـ"تمثيل عادل ومتوازن" لجميع قوى المعارضة خلال تشكيل وفدها إلى مفاوضات جنيف، مضيفا أن مجموعته تنظر إلى تشكيلة الوفد التي أُعلن عنها "كمقترح من جماعة الرياض، ويجب أن يخضع للبحث والاتفاق".


ونشر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، الأحد 11 فبراير/شباط، قائمة بأسماء أعضاء الوفد الـ21 إلى جنيف تضم نصر الحريري رئيسا للوفد المفاوض ومحمد صبرا كبيرا للمفاوضين.


ونصف قائمة الائتلاف الوطني هم ممثلون عن الفصائل المسلحة أبرزها "فيلق الرحمن" و"لواء السلطان مراد"، في غياب ممثلين عن فصائل تتمتع بنفوذ، لا سيما "جيش الإسلام"، وذلك إضافة إلى ممثلين عن مكونات القوى السياسية السورية المعارضة.


كما ضمت القائمة اسمي علاء عرفات ممثلا عن منصة موسكو وخالد المحاميد ممثلا عن منصة القاهرة.


ونفى كل من قدري جميل وجهاد المقدسي أن تكون قد تمت استشارتهما بهذا الصدد.


وفي يوم الثلاثاء 13 فبراير/شباط، أعلنت يارا شريف، المتحدثة باسم المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن الجولة الرابعة من مفاوضات السلام السورية ستنطلق في 23 فبراير/شباط الجاري بدلا من 20 فبراير، كما أعلن سابقا.


المصدر: وكالات

 

 

 

 

 

 

 

 

أفراسيانت .. جميع الحقوق محفوظة 2016