السبت، 01 آب/أغسطس 2015 15:47  
 
 

FacebookTwitterRSS Feed
 

 
 
 

 
 


افراسيانت - شيع الآلاف من أهالي بلدة دوما وقرى جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة ظهر الجمعة جثمان الطفل علي سعد محمد دوابشة الذي استشهد نتيجة هجوم شنه مستوطنون بالزجاجات الحارقة على منزل عائلته.


وشارك في تشييع الجثمان رئيس الوزراء رامي الحمد الله ، ومدير المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، ومحافظ نابلس اللواء اكرم الرجوب، والعديد من ممثلي القوى والفصائل والمؤسسات.


وأدى المشيعون الصلاة على الطفل دوابشة الذي لف جثمانه بالعلم الفلسطيني، بعد صلاة الجمعة بمسجد البلدة، ومن ثم توجهوا به إلى مقبرة البلدة، وسط هتافات تندد بجرائم الاحتلال المستوطنين، وبالصمت الدولي على تلك الجرائم.


وكان جثمان الشهيد قد وصل إلى دوما قبل ظهر الجمعة بسيارة إسعاف تابعة للخدمات الطبية، بعد انتهاء تشريحه في معهد الطب الشرعي بجامعة النجاح.


من جانبه، قال الحمد الله في تصريح للصحفيين خلال تفقده منزل عائلة الشهيد دوابشة، أن ما جرى لعائلة دوابشة "جريمة بشعة لا تغتفر".


وطالب الحمد الله المجتمع الدولي بأن يقول كلمته، وأن يضع حدا لسياسة الكيل بمكيالين، وقال: "سنذهب بشكوى ضد هذه الجرائم إلى كل المحافل الدولية، فنحن أصحاب حق وهذه أرضنا، وعلى المجتمع الدولي أن يتحرك".

 

 

مواجهات بالضفة والقدس بالتزامن مع تشييع دوابشة

 

 


هذا وقد اندلعت مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في محاور مختلفة بالضفة الغربية المحتلة والقدس، بالتزامن مع تشييع جثمان الشهيد الرضيع علي دوابشة الذي أحرقه المستوطنون فجر اليوم بقرية دوما جنوبي نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.


واشتبك شبان فلسطينيون مع قوات الاحتلال على حاجز قلنديا شمالي القدس المحتلة، ورشقوا الجنود بالحجارة والزجاجات الحارقة، وسط هتافات غاضبة، منددة بجريمة الحرق.


وبالتوازي اندلعت مواجهات بين شبان وقوات الاحتلال في المنطقة الجنوبية بمدينة الخليل، عقب قمع الاحتلال مسيرة خرجت احتجاجا على جرائم الاحتلال ومستوطنيه.


وأطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع باتجاه الشبان، مما أوقع عددا من الإصابات.


كما شهدت منطقة جنوب مدينة نابلس ظهر الجمعة انتشارا كثيفا لقوات الاحتلال تحسبا لاندلاع مواجهات.


وذكر شهود عيان أن هناك انتشارا كثيفا لدوريات الاحتلال والجنود المشاة على مداخل قرى جنوب وجنوب شرق مدينة نابلس، خاصة بورين ومادما وعصيرة القبلية وعوريف وعورتا وبيتا وعلى مدخل الطريق الالتفافي المؤدي إلى مستوطنة "يتسهار".


وأضاف الشهود أن جنود الاحتلال احتجزوا عددا من المواطنين على مفترق بلدات بورين وعصيرة ومادما، كما تواجدت حوالي ثمانية جيبات لقوات الاحتلال والمخابرات على حاجز حوارة، وشرعت بإيقاف المركبات والتدقيق في هويات ركابها.


وفي محافظة رام الله، دعا القيادي في حركة حماس الشيخ حسن يوسف السلطة الوطنية وأجهزتها الأمنية للكف عن ملاحقة المقاومين وإفساح المجال للانتقام لدماء الأطفال.


وأكد يوسف على مضي حركته بمقاومة الاحتلال رغم الظروف التي تمر بها الضفة الغربية، مشددا على أن جريمة حرق الطفل علي دوابشه لن تمر دون حساب.


كما دعا الفصائل والقوى الفلسطينية إلى التوحد في مواجهة الاحتلال والتصدي لممارسات المستوطنين وعربدتهم على الشعب الفلسطيني في الضفة، مشددا على الانتصار للقدس والمسجد الأقصى الذي يتعرض لأبشع ممارسات المستوطنين والانتصار لدماء الطفل دوابشه.


بدوره، طالب عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ومنسق القوى الوطنية والإسلامية برام الله واصل أبو يوسف جميع الفصائل بالتوحد أمام غطرسة الاحتلال.


وأكد على أن جهود الشعب الفلسطيني تنصب ضد الاحتلال، نافيا أن يكون هناك نوايا للاحتكاك بأجهزة الأمن الفلسطينية.


وجدد أبو يوسف دعوته للقيادة الفلسطينية إلى التوجه لمحكمة الجنايات الدولية ورفع قضايا ضد ممارسات المستوطنين وجنود الاحتلال على ما يقترفونه بحق الفلسطينيين والتي كان آخرها حرق الطفل دوابشه.


وانطلقت بعد صلاة الجمعة مسيرة من مسجد البيرة الكبير باتجاه مركز مدينة رام الله تحت مسمى "جمعة الغضب" نصرة لما يتعرض له المسجد الأقصى من انتهاكات واقتحامات يومية، وغضبا لاستشهاد الطفل دوابشه.


وخلال المسيرة انتشر المئات من عناصر الأجهزة الأمنية وسط المدينة بالزي العسكري والمدني، في محاولة منهم للحد من مشاركة أكبر عدد من الجماهير.


مواجهات مستمرة


وفي قرية بلعين غرب رام الله أصيب عدد من المتظاهرين بحالات اختناق في المسيرة الأسبوعية التي انطلقت باتجاه الجدار الفاصل في المنطقة الغربية تنديدا واستنكارا بحرق الطفل دوابشه.
ودعت اللجنة الشعبية إلى تشكيل لجان حراسة ليلية لرد اعتداءات المستوطنين على القرى والبلدات المحاذية للمستوطنات، وتوسيع نطاق المقاومة الشعبية في جميع محافظات الضفة الغربية.
كما دعت اللجنة السلطة الفلسطينية للتحرك على الصعيد الدولي وتقديم قادة الاحتلال للمحاكمة.


وخلال المسيرة اندلعت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال الذين قمعوا المسيرة بالقنابل الغازية والقنابل الصوتية، كما أحرق الجنود دونمات زراعية بفعل كثافة القنابل الغازية التي اشتعلت بالمزروعات الجافة.


وفي قرية النبي صالح شمال غرب رام الله، اقتحمت قوة من جيش الاحتلال مدخل القرية الشرقي حيث اندلعت مواجهات مع الشبان الذين تصدوا لهم بالحجارة وأغلقوا الطرق أمام الدوريات، حيث انتهت المواجهات دون وقوع إصابات.


وخرجت في القرية مسيرة ضمت متضامنين أجانب ونشطاء سلام إسرائيليين، منددين بجريمة إحراق الطفل دوابشه على أيدي المستوطنين.


مواجهات القدس


وفي السياق، أصيب ثلاثة شبان بجروح متفرقة خلال مواجهات اندلعت على حاجز قلنديا شمال مدينة القدس المحتلة تخللها اطلاق للرصاص الحي والرصاص المعدني المغلف بالمطاط.


وأفاد مراسلنا أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي مباشرة على الشبان الذين تجمعوا أمام الحاجز وأخذوا يرشقون الجنود بالحجارة، ما أدى لاصابة ثلاثة منهم أحدهما بجروح متوسطة في ظهره.

 

 

وأشار إلى أن الجنود أطلقوا القنابل الغازية والرصاص المعدني المغلف بالمطاط على الشبان الذين تظاهروا احتجاجا على حرق الطفل دوابشة.

 

 

 


افراسيانت - قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إن حلف الناتو زاد عدد التدريبات قرب حدود روسيا من 90 - 95 إلى 150 في العام، فيما زادت طلعات طائرات الاستطلاع 9 مرات.


وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية في تصريح للصحفيين الجمعة 31 يوليو/تموز أن "الناتو أجرى عامي 2012 و2013 قرب الحدود الروسية تقريبا 90 – 95 تدريبا. ويجرون الآن تقريبا 150"،


وأشار ممثل وزارة الدفاع الروسية إلى أن عدد الطلعات الاستطلاعية لطائرات ازداد 9 مرات.


وكان رئيس هيئة الأركان العامة الروسية فاليري غيراسيموف أعلن في أبريل الماضي عن "زيادة حادة" في نشاطات الناتو العسكرية قرب الحدود الروسية، مشيرا إلى أن عدد تدريبات الحلف في العام الماضي زادت 1.8 مرة مقارنة بمؤشرات السنوات الماضية، كما زادت كثافة طلعات الطيران التكتيكي والاستطلاعي على طول الحدود الروسية مرتين، فيما زادت طلعات طائرات الإنذار المبكر 9 مرات.


روسيا: لدينا تدابير للرد على تهديدات منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية


هذا وأعلن نائب وزير الدفاع الروسي، أناتولي أنطونوف الخميس 30 يوليو/ تموز أن روسيا تمتلك تدابير للرد على منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية تشمل الطابع العسكري في حال نشوب تهديدات.


وقال أنطونوف للصحفيين: "وزارة الدفاع سوف تتخذ التدابير المناسبة، بما في ذلك ذات طابع عسكري تقني، إذا حصلت تهديدات من منظومة الدفاع الصاروخية الأمريكية"..."الجميع اقتنع بسلمية البرنامج النووي الإيراني، وسجل هذا في وثائق ذات صلة لكن لا يوجد أي ضمانات فيما يتعلق بإنهاء بناء منظومة الدفاع الصاروخية الأمريكية في القارة الأوروبية، يؤكد هذا مخاوفنا أكثر  لأي دولة توجه هذه المنظومة؟ طبعا موجهة ضد روسيا".


وأكد أنطونوف أن وزارة الدفاع الروسية تراقب عن كثب ما يفعله الأمريكيون وشركاؤهم بشأن هذه المسألة.


قال نائب وزير الدفاع، إن الاتحاد الروسي حذر مرارا وتكرارا من العواقب التي قد تنجم عن نشر الدرع الصاروخية الأمريكية.


من جهة أخرى صرح  أنطونوف أن روسيا تنشر أسلحتها، اعتمادا على خطط البناء العسكري، قائلا "لن نسمح تحت أي ظرف من الظروف  بإضعاف القوات المسلحة الروسية، وسوف ننشر بطبيعة الحال الأسلحة في أراضي الاتحاد الروسي وفقا للخطط الحقيقية للبناء العسكري".


وقال نائب وزير الدفاع إن الولايات المتحدة لا تزال تملك أسلحة نووية في أوروبا، في حين أن جميع الأسلحة النووية الروسية منشورة على أراضيها.


وأكد أنطونوف أنه لا توجد مشاكل سياسية لدى روسيا بشأن تعاونها مع الناتو، ونصح شركاء روسيا الغربيين أن يخففوا حدة الخطاب قائلا  "سنستمر في تطوير التعاون الدولي ذي المنفعة المتبادلة".

 

 

 

 


افراسيانت - نشر موقع "ويكيليكس" الجمعة 31 يوليو/تموز حزمة جديدة من الوثائق السرية للاستخبارات الأمريكية تكشف عن عمليات تنصت استهدفت الحكومة اليابانية وكبرى شركات البلاد بما فيها "ميتسوبيشي".


وكشف الموقع عن قائمة بـ35 هدفا سريا للتنصت داخل اليابان، بالإضافة إلى نشر تقارير بمعلومات تم جمعها عن طريق عمليات التنصت، بما فيها مواد تتعلق بالعلاقات الأمريكية-اليابانية، وموقف طوكيو من مفاوضات منظمة التجارة العالمية، واستراتيجيتها المتعلقة بقضية التغير المناخي.


وحسب المعلومات التي نشرها الموقع، تعود عمليات التنصت التي نفّذتها وكالة الأمن القومي الأمريكية ضد كبرى الشركات ومسؤولين في الحكومة اليابانية والوزراء وكبار المستشارين لرئيس الوزراء، حساب أقل التقديرات، إلى فترة الحكم الأولى لرئيس الوزراء شينزو آبي والتي امتدت من سبتمبر/أيلول عام 2006 حتى سبتمبر/أيلول عام 2007.


ومن بين الأهداف التي تشملها القائمة، مقسم الهواتف التابع للحكومة اليابانية، والخط الآمن للمكالمات رفعية المستوى التابعة للحكومة، وهاتف أمين مجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا، وهواتف عدد كبير من مسؤولي البنك المركزي الياباني، بمن فيهم حاكم البنك هاروهيكو كورودان وحزمة من الهواتف التابعة لوزارة المالية، وهاتف وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة يويتشي ميازاوا، وقسمي الغاز الطبيعي والبترول في شركة "ميتسوبيشي".


كما تتضمن حزمة الوثائق التي نشرها "ويكيليكس" تقارير سرية وضعتها وكالة الأمن القومي اعتمادا على نتائج التنصت، بينها 4 تقارير وصفت كـ"سرية للغاية"، وكان أحدها مخصصا للتوزيع على حلفاء واشنطن الاستخباراتيين الأربعة، وهم أستراليا وكندا وبريطانيا ونيوزلندا.


وأشار "ويكيليكس" إلى أن المواد المسربة تدل على الطابع الشامل لعمليات التنصت الأمريكية على اليابان، وإذ كانت وكالة الأمن القومي تجمع معلومات استخباراتية تتعلق بعمل مختلف الوزارات والمكاتب في الحكومة اليابانية وبشأن حزمة واسعة للغاية من المواضيع، بما في ذلك استيراد المواد الزراعية والخلافات التجارية، ومواقف اليابان في جولة الدوحة من مفاوضات منظمة التجارة العالمية، والخطط المتعلقة بالتنمية التقنية، وسياسة طوكيو في التعامل مع قضية التغير المناخي، والاستراتيجية اليابانية في مجالي الطاقة والطاقة النووية، والمراسلات مع منظمات دولية مثل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والتخطيط الاستراتيجي، والعمل الدبلوماسي المتعلق بتطوير العلاقات الثنائية مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، ومضمون اجتماعات سرية عقدت بمكتب رئيس الوزراء الياباتي نفسه.


ويواصل موقع "ويكيليس" نشر الوثائق السرية المتعلقة بالأنشطة التجسسية لوكالة الأمن القومي الأمريكية، وذلك بعد أن كشف العميل السابق في الوكالة إدوارد سنودن عن الطابع العالمي لعمليات التنصت الالكتروني، إثر هروبه من الولايات المتحدة في صيف عام 2013.


وأدى نشر المواد الاستخباراتية المسربة إلى نشوب أزمات دبلوماسية في العلاقات بين واشنطن واثنتين من حليفاتها الأساسيات، ألمانيا وفرنسا، علما بأن وكالة الأمن القومي ركزت خلال عملها في البلدين ليس على الكشف عن إرهابيين محتملين، بل على تجسس استهدف دوائر حكومية وشركات تجارية.


وكانت برلين قد طالبت السفير الأمريكي في البلاد بتقديم إيضاحات مرتين خلال الشهر الجاري، بعد أن نشر موقع "ويكيليكس" ووسائل إعلام ألمانية مواد تؤكد أن وكالة الأمن القومي الأمريكية تتنصت على وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير بعد توليه الوزارة للمرة الأولى عام 2005.


هذا ويتضح من قائمة "أهداف" وكالة الأمن القومي الأمريكية في الخارجية الألمانية، أن التجسس عليهم كان جاريا حتى قبل أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001.


يذكر أن يوشكا فيشر، نائب المستشار الألماني ووزير الخارجية في أعوام 1998-2005 كان هو الآخر موضع اهتمام الاستخبارات الأمريكية.


أما فضيحة التجسس على باريس، فوصلت إلى ذروتها، عندما بحث الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند هذا الموضوع مع نظيره الأمريكي باراك أوباما في اتصال هاتفي جرى يوم 24 يونيو/حزيران، تناول الطرفان فيه "المبادئ التي يجب أن تبنى عليها العلاقات بين الحلفاء"، وذلك بعد نشر "ويكيليكس" وثائق كشفت عن عمليات تنصت استهدفت الرؤساء جاك شيراك ونيكولا ساركوزي وفرانسوا هولاند.


ونفذت الاستخبارات الأمريكية عمليات تنصت إلكتروني طالت الاتصالات الهاتفية والمراسلة بالبريد الإلكتروني داخل الأراضي الأمريكية وفي العديد من دول العالم، اعتمادا على تفويض حصلت عليه بموجب قانون "باتريوت" الخاص بمكافحة الإرهاب والذي أقرته الولايات المتحدة في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/أيلول.

 

 

 

 


افراسيانت - أقر حلف شمال الأطلسي (ناتو) خطة لتعزيز الأجهزة الأمنية العراقية، التي تعاني أمام هجمات تنظيم "الدولة الإسلامية".


وقال الحلف إن الإجراءات ستركز على سبعة جوانب رئيسية، منها التدريب العسكري، والدفاع الالكتروني، وإصلاح قطاع الأمن.


وأوضح بيان للحلف أن التدريبات ستجري في تركيا والأردن.


ويشهد العراق تصاعدا في أعمال العنف منذ العام الماضي، وسجل شهر يناير/ كانون الثاني أعلى معدل قتلى منذ 6 أعوام.


وقال الأمين العام لحلف الناتو، جينس سولتنبيرغ، إن مشروع المساعدة تم إعداده بطلب من العراق وبمشاورات مع السلطات العراقية.


وأضاف الأمين العام أن البرنامج يتناول أيضا تطوير القطاع الأمني العراقي، وقدراته في تفكيك القنابل، والطب العسكري، والتخطيط العسكري.


وتابع يقول إن إجراءات الناتو ستكمل ما تقوم بها الدول التحالف، بقيادة الولايات المتحدة، وما تقوم به دول في الناتو بصفة فردية، وكذا الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة.


وكان الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، أمر في يونيو/ حزيران، بنشر 450 عسكريا إضافيا في مناطق العراقيين السنة، لتقديم الاستشارة والمساعدة للقوات العراقية، فضلا عن 3100 جندي أمريكي موجودين أصلا بالعراق.


وتأتي هذه الإجراءات بعدما طلبت تركيا دعم الناتو لحملتها ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا.

 

 

 

 


افراسيانت - قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان إن جريمة حرق الرضيع علي دوابشة على يد مستوطنين فجر اليوم في نابلس  يمثل جريمة لا تستوجب محاسبة الفاعلين لها فحسب، بل هو نتيجة طبيعية لتستر قوات الاحتلال على جرائم يقوم بها المستوطنون في أراضي الضفة الغربية ضد المدنيين الفلسطينيين بين الفينة والأخرى.


وبين المركز أن المستوطنين يواصلون جرائمهم لعدم إخضاعهم للقانون، واستمرار وتشجيع الاستيطان غير القانوني في الأراضي الفلسطينية المحتلة بشكل عام.


وأضاف المركز أن هذا العمل وغيره من أعمال العنف والجرائم التي يقوم بها المستوطنون ضد المدنيين الفلسطينيين وبيوتهم وممتلكاتهم بما في ذلك المدارس ودور العبادة، وخطابات الكراهية والتحريض، وسياسة الإفلات من العقاب التي تتبعها الحكومة الإسرائيلية، تستدعي من أجهزة الأمم المتحدة، ولا سيما مجلس الأمن والجمعية العامة، الاضطلاع بدورها والخروج من حالة الصمت، والعمل على وقف هذه الانتهاكات بصورة فاعلة ومحاسبة فاعليها وإحالتهم للقضاء الدولي، تجنباً لتفاقم الأوضاع القابلة للانفجار أصلاً في أي لحظة.

 

 

 

 


افراسيانت - أدى عشرات المواطنين والنشطاء صلاة الجمعة على أراضي قرية سوسيا جنوب شرق محافظة الخليل جنوب الضّفة الغربية المحتلة.


وحملت الصلاة عنوان (جمعة الوحدة الوطنية لحماية الأرض من الاحتلال والاستيطان)، بدعوة من تجمع شباب ضد الاستيطان وأهالي قرية سوسيا والمسافر.


وتطرق خطيب الجمعة محمد زغير إلى ضرورة العمل الجاد والحقيقي ضد الاحتلال والاستيطان، معتبرا التواجد والتضامن في المناطق المهددة بالاستيطان من أهم أعمال المقاومة والجهاد ضد الاحتلال الاسرائيلي.


وطالب بضرورة تنظيم برنامج وطني وحدوي مقاوم تشارك فيه جميع القوى والمؤسسات للدفاع عن الهوية الفلسطينية التي يحاول الاحتلال الإسرائيلي قتلها يوميا من خلال الممارسات القمعية وهدم البيوت وأبار المياه.


وشكر رئيس مجلس قروي سوسيا جهاد النواجعة النشطاء والمتضامنين الأجانب الذين تضامنوا وحضروا لدعم صمود الأهالي، مشيرًا إلى أنّ الأهالي صامدين صابرين مرابطين وسوف يدافعون عن قريتهم بكل قوتهم.


من جانبه طالب مؤسس تجمع شباب ضد الاستيطان عيسى عمرو القوى الوطنية والاسلامية بتنظيم صلاة الجمعة اسبوعيًا في المناطق التي يحاول الاحتلال تفريغها من هويتها الفلسطينيين في جميع انحاء فلسطين.


ودعا القيادة الفلسطينية إلى ضرورة التوحد على برنامج وطني فلسطيني مقاوم للاحتلال والاستيطان، ونبذ الفرقة والانقسام.

 

 

 

 


افراسيانت - قامت مجموعة من المستوطنين الإسرائيليين المتطرفين بمهاجمة أطراف قرية "دوما" في فجر يوم الجمعة 31/7/2015، وألقوا زجاجات حارقة على منزلين غرب البلدة، وخطوا شعارات باللغة العبرية تنادي بالكراهية والانتقام من العرب، وأسفرت هذه الاعمال الإرهابية إلى استشهاد الطفل الرضيع علي سعد دوابشة حرقاً وهو لم يتجاوز عمره عام ونصف، وقد أصيب أفراد عائلته بجراح فيما أصيب والده ووالدته وشقيقه أحمد (5سنوات) بجراح خطيرة ونقلوا الى مستشفيات نابلس لتلقي العلاج.


إن جرائم المستوطنين المتطرفين نحو العنف والكراهية في الأراضي الفلسطينية تزداد بشكل ملحوظ على مدار الأشهر الماضية ومنها الجرائم البشعة وحرق الطفل دوابشة والطفل محمد ابو خضير في 2/7/2014 نموذج واضح على الحقد الدموي الكامن في الإرهاب المنظم الذي يستهدف المدنيين في فلسطين المحتلة والتي تمر دائما دون عقاب من سلطات الاحتلال بل أحيانا تأخذ طابع المباركة والحماية اللوجستية التي تقدمها سلطات الاحتلال البوليسية لمجموعات المستوطنين خلال تشكيل طوق حماية لهم أثناء ممارسة اعتداءاتهم المتكررة على المدن والأراضي الفلسطينية.


أن الجمعية الفلسطينية لحقوق الانسان (راصد) تدين بشدة هذه الجريمة البشعة وتطالب المجتمع الدولي بكافة هيئاته بالتدخل العاجل لحماية حقوق الانسان في الأراضي الفلسطينية، وتدعو لوضع خطة دولية عاجلة تساهم في تقديم المتورطين بمثل هذه الجرائم من عسكريين وسياسيين ومدنيين إسرائيليين للمحاكمة تكون ذات طابع دولي تضمن عدم إفلاتهم من العقاب.


وتطالب (راصد) مجلس حقوق الانسان لدى الأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الانسان بتكثيف الجهود للضغط على ممثلي الدول المنضوية ضمن منظومة الأمم المتحدة على التحرك العاجل عبر حكومات بلدانهم للتأكيد على ضرورة وضع قانون يضمن ملاحقة ومحاسبة سلطات الاحتلال قادة وأفراد، على مثل هذه الجرائم البشعة لضمان عدم تكرارها والتي كان أخر ضحاياها الطفل دوابشة وعائلته.


وتذكر (راصد) قادة العالم العربي والغربي بأن الإفلات من العقاب يشجع الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه على مزيد من الإجرام والعنف لا سيما بأن المستوطنين قد أمعنوا بإرتكاب أبشع الجرائم ضد السكان المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم ومزارعهم، وبذلك لا يختلفون عن السلطات البوليسية المحتلة في التساوي بالجرائم والانتهاكات.


وتدعو (راصد) الحكومة والقيادة السياسية الفلسطينية للعمل بشكل فاعل وملموس في إدراج جرائم المستوطنين وسلطات الاحتلال العسكرية والبوليسية في الملفات المرفوعة أمام محكمة الجنايات الدولية وغيرها من المحاكم والمحافل الدولية، بالإضافة لتكثيف التحركات الدبلوماسية الفلسطينية في مختلف دول العالم بشكل موثق لفضح جرائم وإنتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه.


الجمعية الفلسطينية لحقوق الانسان (راصد)

 

الاعلام المركزي 31/7/2015

 

 

 

  • مواجهات بالضفة والقدس بالتزامن مع تشيع نابلس شهيدها الرضيع دوابشة

  • ليبيا .. مقتل 7 جنود في مواجهات مع عناصر من "داعش"

  • موسكو: الناتو ضاعف من تدريباته وطلعات طائراته قرب حدودنا

  • "ويكيليكس" يكشف عن تجسس أمريكي على الحكومة اليابانية

  • سوريا: جبهة النصرة تخطف عناصر من قوة معارضة مدعومة من الغرب

  • الناتو يقر خطة لتعزيز قدرات الجيش العراقي

  • الاورومتوسطي: جريمة حرق دوابشة نتيجة للتستر على جرائم المستوطنين

  • نشطاء يصلّون الجمعة بسوسيا المهددة بالترحيل

  • مواجهات عنيفة مع الاحتلال شرق نابلس

  • استشهاد شاب فلسطيني وإصابة آخر برصاص الاحتلال شمال بيت لاهيا

  • أصيب برصاصة في رئته اليمنى .. شهيد من الجلزون متأثرًا بجراحه بمواجهات أمس

  • (راصد) حرق الطفل دوابشة جريمة إرهابية بشعة يجب ألا تمر دون عقاب لقادة الاحتلال


افراسيانت - قتل 24 من عناصر بيت المقدس على الاقل في عملية قصف جوي لمعاقل التنظيم جنوب الشيخ زويد اليوم .


وقالت مصادر امنية ان مروحيات الاباتشي وجهت عدة ضربات استباقية لانصار التنظيم بعد وصول معلومات بقيامهم بالتخطيط لتنفيذ هجمات انتحارية خلال الايام القادمة والتي ستشهد افتتاح قناة السويس الجديدة , وقد اسفرت عمليات القصف عن مقتل نحو 24 من انصار التنظيم , وقالت المصادر ان عمليات التمشيط البري اسفرت عن ضبط 8 عناصر مشتبه في تورطهم في الاحداث.


وقتل مواطن برصاص مجهولين مساء اليوم امام منزله برفح وقال شهود العيان ان مسلحين مجهولين قاموا باطلاق النار على مواطن 48 عاما لاتهامه بتعاونه مع قوات الامن وفروا هاربين وقد تم اخطار الاجهزة الامنيو لكشف ملابسات الحادث .

 

 

 

 


افراسيانت - قرر وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي موشي يعلون صباح اليوم قطع تدريبات لوائي جفعاتي والناحال والدفع بهما لمناطق الاحتكاك بالضفة الغربية المحتلة، وذلك بالإضافة ل 4 كتائب عسكرية بعد ساعات من إحراق رضيع فلسطيني على يد مستوطنين جنوبي نابلس.


وذكرت صحيفة "هآرتس" أن الجيش يرى في إحراق المنزلين بقرية دوما جنوبي نابلس ومقتل الطفل الرضيع وإصابة عائلته عملاً خطيراً يستدعي الاستعداد لتداعياته، وتخشى دوائر في الجيش من اشتعال محتمل لمناطق الاحتكاك بالضفة.


وزار قائد الجيش بالضفة "روني نوما" وقائد ما يسمى الإدارة المدنية "دافيد مناحيم" قرية دوما صباح اليوم في إشارة إلى خطورة الأوضاع، والتقى برئيس مجلس قروي دوما.


وأقدمت مجموعة من المستوطنين على إحراق منزلين على أطراف قرية دوما جنوبي نابلس بشمال الضفة  الليلة الماضية ما أدى لوفاة الطفل الرضيع علي دوابشة – عام ونصف – وإصابة 3 من أفراد العائلة بجراح بليغة نقلوا على أثرها لمستشفى "شيبا" بتل أبيب حيث يعانون من حروق بالغة.


وكانت حركة حماس وفعاليات عدة دعت إلى جمعة غضب اليوم ردا على استمرار جرائم الاحتلال وانتهاكات في القدس المحتلة والضفة.

 

 

 

 


افراسيانت - وصف الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مساء الجمعة قتل الرضيع علي دوابشة حرقا حين هاجم مستوطنون منزل عائلته في قرية دوما جنوب نابلس، وأشعلوا فيه النار، بـ"العمل الإرهابي".


وقال متحدث باسم مون إنه انتقد أيضا الحكومة الإسرائيلية بسبب 'الإفلات من العقاب' الذي يتمتع به المستوطنون الإسرائيليون الذين يعتدون على الفلسطينيين، وفق ما نقلته وكالة 'فرانس برس'.


واعتبر أن 'العجز المستمر في إنهاء حالة الإفلات من العقاب لأعمال عنف متكررة يرتكبها مستوطنون أوصلت إلى حادث جديد رهيب وإلى موت (طفل) بريء'.


وطالب مون بمحاكمة مرتكبي الهجوم بشكل سريع، ودعا الإسرائيليين والفلسطينيين إلى الهدوء 'لضمان عدم تحول التوتر إلى تصعيد وأن يفقد آخرون حياتهم'.


واعتبر أن 'غياب التسوية فضلا عن سياسة الاستيطان الإسرائيلية غير الشرعية، إضافة إلى السلوك الوحشي عبر تدمير منازل الفلسطينيين، جميعها عوامل أدت إلى ظهور التطرف العنيف من الجانبين'.


ودعا الأمين العام 'الطرفين إلى اتخاذ خطوات جريئة للعودة إلى طريق السلام'.

 

 

 

 


افراسيانت - استشهد، فجر الجمعة، طفل حرقاً وأصيب ثلاثة من عائلته، جراء حرق عدد من المستوطنين اليهود لمنزلين في قرية دوما جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة.


وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس إن الطفل علي سعد دوابشة، عام ونصف، توفي عقب استهداف المستوطنين لمنزله واحراقه، اضافة الى اصابة والده سعد دوابشة ووالدته رهام وشقيقه احمد (4 سنوات) بحروق من الدرجة الثالثة وتم نقلهم لمشافي مدينة نابلس للعلاج.


واكد دغلس أن مستوطني مستوطنات 'يحي، ويش كودش ' هاجموا منزلي المواطنين سعد ومأمون دوابشة اللذان يقعان على بعد امتار من مدخل القرية بالزجاجات الحارقة ومواد سريعة الاشتعال، وخطوا شعارات عنصرية باللغة العبرية مثل 'يحي الانتقام ' وانتقام المسيح' فبل فرارهم عند تيقظ مواطني القرية.

 

 


وفي وقت لاحق، أكد وزير الصحة جواد عواد أنه جرى تحويل المصابين من عائلة دوابشة إلى مستشفيات الداخل لتلقي العلاج اللازم، بتوجيهات مباشرة من الرئيس محمود عباس.


بدورها، حملت الرئاسة الفلسطينية الحكومة الاسرائيلية المسؤولية الكاملة عن الجريمة البشعة والتي قام بها المستوطنون وأدت إلى استشهاد الرضيع علي سعد دوابشة حرقا وإصابة عائلته في قرية دوما قرب نابلس فجر اليوم.


وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة إن هذه الجريمة ما كانت لتحدث لولا اصرار الحكومة الاسرائيلية على الاستمرار بالاستيطان وحماية المستوطنين.


وأضاف إن صمت المجتمع الدولي على هذه الجرائم وإفلات الإرهابيين القتلة من العقاب أدى إلى جريمة حرق الرضيع دوابشة كما حدث مع الطفل محمد أبو خضير.

 

 


وأكد أن هذه الجريمة ستكون في مقدمة الملفات التي ستقدم إلى محكمة الجنايات الدولية لمحاسبة كل من شارك في هذه الجريمة التي يندى لها الجبين.


وأضاف "لم يعد مقبولا الإدانة اللفظية لهذه الجرائم من قبل المجتمع الدولي وأن المطلوب خطوات عملية تؤدي إلى محاسبة المجرمين، وإنهاء الاحتلال".

 

 

والدا الشهيد دوابشة بحالة حرجة للغاية

 

 


من جهة أخرى، أعلن وزير الصحة جواد عواد بعد ظهر الجمعة أن الحالة الصحية لوالد ووالدة الطفل علي دوابشة الذي استشهد حرقا جراء حرق مستوطنين إسرائيليين منزلهم فجرا في نابلس شمال الضفة الغربية حرجة للغاية.


وأوضح عواد في بيان صحفي الجمعة أنه جرى تحويل سعد دوابشة وهو والد الشهيد الطفل علي دوابشة إلى مستشفى (سوروكا) داخل فلسطين المحتلة عام 1948، فيما تم تحويل الأم وابنهم الآخر إلى مستشفى (تل هاشومير).


وبين أن الأم والأب يرقدان حاليًا في وحدة العناية المركزة، وحالتها الصحية حرجة للغاية، فيما حالة الطفل مستقرة.

 

 

 

 


افراسيانت - أعلنت تركيا، عن إنشاء 4 "مناطق أمنية خاصة" (وهي مناطق عسكرية مغلقة) مؤقتة على الحدود مع سوريا ضمن سياسة تعزيز الإجراءات الأمنية على الحدود.


ووفقاً لبيان صادر عن والي منطقة كيليس التركية، سيبدأ تطبيق القرار اعتباراً من 30 يوليو الجاري ولغاية 7 أغسطس القادم، و"ذلك بهدف توفير الحماية والأمن للمواطنين في المناطق الحدودية، وللتعامل مع التهديدات والأخطار المحتملة".


ويترافق الإعلان عن إنشاء المناطق الأمنية مع زيادة التدابير الأمنية على الحدود وتعزيز النقاط والمخافر الحدودية من قبل حرس الحدود التركي في ظل مساعٍ تركية لضبط الحدود، ووقف تدفق المقاتلين عبر الحدود التركية-السورية.


كما يأتي ذلك بعد الاتفاق الأميركي-التركي الذي أبرم في 7 من يوليو الحالي والذي يقضي بسماح أنقرة لدول التحالف الدولي ضد "داعش" باستخدام قواعدها الجوية لتنفيذ ضربات جوية ضد المتطرفين في سوريا والعراق، في مقابل شن الجيش التركي ضربات ضد مسلحي حزب العمال الكردستاني وتنظيم "داعش".


وكانت ولاية ‏كيليس أعلنت الأربعاء الماضي إنشاء منطقتين أمنيتين على الحدود السورية، لمدة خمسة أيام، بسبب التطورات الأخيرة على الحدود السورية-التركية، والاشتباكات على الجانب السوري من الحدود.

 

 

 

 

  1. مؤلفات د. زكريا شاهين
  2. مجلة أفراسيا
  3. كتب
  4. القدس والرسم بالكلمات
  5. دراسات
  6. ملفات خاصة

 
يستيطع كل رجل أن يفعل ما يفعله رجل آخر !

مجلة أفراسيا

 

مؤلفات د. زكريا شاهين

زاوية الكاريكاتير

يتصفح الآن

1900  زائر على الموقع

 

 
  feed-image  
   
   
 

Site Developers: SoftPages Technology